من هي مفقودة الشوقية، منذ عدة ساعات تم فقدان فتاة في المملكة العربية السعودية مدينة مكة المكرمة منطقة الشوقية، وتفاعل الجمهور في المملكة العربية منذ سماع خبر فقدانها وتبين ان اسم الفتاة رؤى الجندلي تبلغ من العمر 17 عامًا خرجت من منزلها ولم يتم ملاحظة اثر لها ليدل على مكان وجودها، ومثل هذه القضية تكررت بكثرة في الممكلة العرية السعودية مثل مفقودة نجران والعديد من الفتيات اللواتي تم فقدانهم في ربوع المملكة، وتم تصنيف تلك القضايا من قِبَل الشرطة في السعودية انها الاخطر.

وان السبب الرئيسي بحدوث مثل تلك القضايا هو تعرض الفتيات الى الظلم والاضطهاد، ومن جانب آخر يكون فكر الفتاة انحرف عن معايير ديننا الاسلامي، والان سنتحدث عن قصة مفقودة الشوقية بكامل التفاصيل بعد ان تحدثنا عن من هي مفقودة الشوقية.

قصة مفقودة الشوقية مكة

مفقودة الشوقية هي الفتاة رؤى الجندلي وعمرها سبعة عشرة عام خرجت رؤى الجندلي مفقودة الشوقية من المنزل الى البقالة الساعة السابعة من اجل شراء مستلزمات المنزل ومنذ فترة خروجها حتى تلك الساعة لم تظهر ولا زالت حتى هذه اللحظة مفقودة وفق ظروف غامضة لا يعرف عنها أي من المواطنون في منطقة الشوقية، وقيل انها خرجت مرتدية لباس ابيض واسود تحت العباءة وكانت مفقودة الشوقية رؤى منقبة.

وفي سياق آخر وبعد البحث والاطلاع تم مشاهدة مفقودة الشوقية من قِبَل كاميرات الحلاق والبقالة التي بالقرب من بيتهم متجه الى اشارة ساهر في مدينة مكة المكرمة منطقة الشوقية، حيثُ انتشرت قصة مفقودة الشوقية في مكة المكرمة ويبادر المواطنون بنشر قصتها على نطاق واسع في كافة مناطق المملكة من اجل سرعة العثور عليها.

نظرًا لكثرة البحث عن قصة مفقودة الشوقية ومعرفة اسمها عرضنا لكم مقالة مميزة بعنوان(من هي مفقودة الشوقية)، وعلى من يشاهدها ابلاغ الجهات المختصة ويبلغ طول الفتاة167 مرتدية عباءة عمرها 17 عام وآخر مشاهدة لها عند اشارة ساهر بالشوقية، تابعونا عبر موقعنا الالكتروني ننشر لكم العديد من المعلومات المفيدة والأخبار الحصرية نرفقها لكم بصورة يومية.