لقد استخدم الإنسان منذ القِدم الكثير من الأعشاب والنباتات الطبيعية والزيوت الطبيعية في علاج بعض الأمراض والمشاكل الصحية، ولابد من مراعاة استخدام الأعشاب الطبية وفق مقادير محددة يحددها مختصون في مجال الأعشاب الطبية لما قد ينتج من آثار سلبية أو ضارة في حال تم الإكثار منها أو الإفراط في استخدامها دون استشارة أو دراية، كما تم استخدام الأعشاب في التنحيف وخسارة الوزن الزائد في الجسم وقد أعطت بعض الأعشاب نتيجة ناجحة في حين أخفقت أعشاب أخرى في تحقيق الهدف نتيجة لعدم وجود خصائص ومواد تمكنها من حرق الدهون أو نتيجة لسوء الاستخدام، وإليكم اسرع اعشاب تنحف وتشد الجسم، تابعونا.

اسرع اعشاب تنحف وتشد الجسم

مع تطور الحياة وارتفاع معدلات الوعي لدى الناس، أصبح الإنسان على معرفة أكبر بالأسلوب الأفضل الواجب اتّبـاعه بهدف خسارة الوزن ومحاربة السمنة والمتمثل في اتباع أسلوب حياة صحي يؤدي إلى الخسارة التدريجية في الوزن من خلال ممارسة التمارين الرياضية واستخدام نظان غذائي صحي ومناسب للجسم مع ضرورة التّحلّي بالصبر للوصول إلى الوزن المثالي.

ورغم ذلك إلا أن كثير من الناس ورغم معرفتهم بأضرار الطرق الأخرى على صحة الجسم وسلامته، إلا أنهم يفتقرون للصبر والتروي في حين يمتلكون رغبة ملحة في الوصول إلى نتائج سريعة مُرضِية تجعلهم يستعجلون الأمــور ويلجأون لطرق  جديدة وغير صحية مثل: اتّباع رجيم قاسي، أو  تناول حبوب التنحيف، أو استخدام أعشاب للتخسيس، وبالتأكيد فإنهم يصلون إلى الحقيقة في وقت متأخر يكونوا قد واجهوا الأضرار الناجمة على سوء الاستخدام منها: شحوب الوجه، التعب والإرهاق والوهـن والكسل، الإكتئاب، هبــوط الضغـط عدا عن الضرر الأكبر المتمثل في العودة إلى أضعاف الوزن في وقت قياسي وقصير حينها يُدرك البعض الخطأ الفادح الذي ارتكبوه ويبدأوا بالبحث عن الطرق الصحية المناسبة لهم.

إن استخدام أعشاب التخسيس الطبية جنباً إلى جنب اتّباع نمط غذائي صحيّ يساهم في نزول حقيقي للوزن وبشكل صحي، ومن أهم الأعشاب التي تؤثر على عملية الأيض وعلى الشهية بشكل خاص ما يلي:

القــرفــة

تشتهر القرفة بتأثيرها الإيجابي على الصحة وذلك كونها تمنع الإصابة بالالتهابات، عدا عن اعتبارها مضاد حيوي قوي للفطريات والطُفـيـليـات، كما أن القرفة مصدر غني بالألياف الغذائية والعناصر المعدنية من حديد وكالسيـوم، كما أنها تساهم في خفض معدل السكر في الدم، وقد أثبتت بعض الدراسات أثر القرفة على تبطيء عملية الهضم وعملية امتصاص الغذاء المهضوم في الأمعاء الدقيقة وبالتالي يحد من ارتفاع نسبة سكر الجلكوز في الدم.

ومن المعروف عن القرفة إضافتها نكهة حلوة للأطعمة التي تستخدم فيها، كما انها تساهم في تقليل الرغبة الشديدة بتناول الأطعمة وخاصة الحلويات، فيما أثبتت بعض الدراسات دور القرفة في نقل الـدهــون المخزنة في  الكـبد ليتم استخدامها في إنتاج الطاقة ورفع معدلات أيض الدهون لتسهيل حرقها وكذلك تقليل الكوليسترول الضار في الجسم، وبذلك يكون لها دور بارز في خفض الشهية ومحاربة الدهون متراكمة في الجسم والتخلص منها مما يؤدي إلى خسارة في الوزن.

وعلى الرغم من إيجابيات القرفة على الصحة إلا أنه لابد من تقنين وتنظيم تناولها وذلك لتجنب الإصابة بـ هبوط ضغط الدم، كما أن القرفة تعتبر خطِرة على المرأة الحـامل أو المـرضعة أو الأشخاص الذين لديهم حساسية من القرفة.

الزنجبيل

من المعروف أن أعشاب الزنجبيل لها فوائد لتخسيس وتنحيف الجسم، حيث أنه من النباتات والأعشاب التي لديها فعالية واضحة في خسارة الوزن، كما أنه يعمل على توسيع الأوعية الدموية وبالتالي ضخ الدم بشكل جيد فيها وبذلك يؤدي إلى تنشيط الدورة الدموية مما يدعم عملية التمثيل الغذائي، في حين أشارت بعض الدراسات أن الأشخاص الذين يتناولون الزنجبيل يفقدون ما نسبته 20% من الدهون المتراكمة في الكبد والعضلات مقارنة بمن لا يتناولونه.

إن وجود نسبة عالية من الأليـاف تؤدي إلى تسهيل حركة الأمعاء الدقيقة وتقليل معدل الكوليسترول في الدم، كما أنه ينشط إفرازالمادة المخاطية المبطنة للمعدة وبالتالي يقي من الإصابة بـ قرحة المعدة، وكذلك يساهم في تحسين عملية الهضم لاحتواءه على انزيمات محفزة للبروتين وللإنزيمات الهاضمة وأيضاً رفع درجة حـمــوضـة المـعـدة، ويُستفاد من الزنجبيل في منع الغثيان وتحديداً غثيان الصباح عند المرأة الحامل، وعلى الرغم من استخدامه لتقليل الغثيان إلا أن الإفراط في تناوله يعطي نتائج عكسية يؤدي إلى حدوث غثيان.

المورينـجــا

يستخدم مستخلص عشبة المورينجا في التخلص من السمنة ومكافحة الوزن الزائد، حيث يساهم في خفض الدهون المختزنة في الكبـد، ويزيد من معدل تحلل الدهـون داخل الجسم وفق ما أفادت دراسة علمية تم نشرها في مجلة  Frotiers in Pharmacology في عام 2018م، كما تعمل عشبة المورينجا على تقليل نسبة الكوليـسـترول الضار في الجسم وكذلك خفض معدل الدهون الثلاثيــة في الـدم وفق ما أثبتته دراسة عملية أخرى ثم نشرها في مـجـلـة  Advance in biology  في العام 2014م.

الشــاي الأخـضـــر

يأتي الشاي الأخضر في مقدمة الأعشاب المستخدمة للتخسيس، وذلك لارتباطه الوثيق بحرق الدهون المخزنة في الجسم وخسارتها، حيث أثبتت معظم الدراسات والأبحاث دور الشاي الأخضر في تنشيط معدلات الأيض وحرق الدهون داخل عضلات وأنسجة الجسم.

يحتوي الشاي الأخضر في تركيبته على ما يعرف بـ مضادات التأكسد، حيث تؤثر مضادات الأكسدة على عملية التمثيل الغذائي بالزيادة كما أنها قادرة على تحفيز عملية حرق الدهــونن في حين يرجع الفضل في رفع عملية التمثيل الغذائي في الشاي الأخضر إلى مادة الكــافيــيــن ومادة البـولـيـفـيـنــول المتواجدة في أوراق الشاي الأخضر، كما يحتوي على مادة الكتيكين التي لها تأثير على عملية الأيــض، وقد أثبتت دراسات وتجارب سريرية تم إجرائها على 70 فرد لمدة تزيد عن ثلاثة شهور أنهم خسروا ما نسبته 4.6% من وزن الجـســم.

يُفضل عدم تناول الشاي الأخضر للأشخاص الذين يعانون من جـفـاف أو الأشخاص المصابون بضغط الدم وذلك لأنه مُـدرّ للبول ويحتوي على مادة الكافيين وبذلك يعمل على تخفيف احتباس السوائل والماء في الجسم، كما ينبغي عدم الإفراط في تناول الشاي الأخضر لما قد يسببه من حدوث عصبية وتوتر وكذلك إسهال.

بـذور الكـتــان

تتميز بذور الكتان باحتواءها على نسبة عالية من الأليـاف الغذائية، ونسبة منخفضة من المواد الكربوهيدراتية، وهذا ما جعلها مناسبة أن تنضم لأعشاب التخسيس، وتندرج ضمن الأغذية التي تساهم في خفض الوزن، كما أنها تحتوي على نسبة عالية من الدهون لكنها دهون مفيدة للجسم وبذلك فخي خيار ملائم للصحة ولخسارة الوزن في وقت واحد.

تعمل بذور الكتان عند تناولها بعد نقعها بالماء على امتلاء المعدة والشعور بالشبع، وبالتالي خفض مقدار الطعام الذي يتم تناوله على مدار يوم كامل، ويرجع الفضل في ذلك لاحتواء ألياف الكتان على مادة صمغية.

ولبذور الكتان دور في الوقاية من خطر الإصابة بالأمراض القلبية، حيث تحتوي على معدلات عالية من أوميجـا 3 والأحـمـاض الدهنية وكذلك الأليــاف الغاية التي تساهم جميعها في دعم صحة القلب وسلامته وكذلك تنظيم ضغط الدم وخفض  معدل الكوليسترول الضار في الجسم، ولقشرة بذر الكتاب دور في مكافحة مرض السرطان وتقليل فرصة الإصابة به.