الاميرة دعاء محمد عزت جنسيتها، الاميرة دعاء محمد عزت هي زوجة محمد عبدالله تركي ال سعود التي تم تعيينها الرئيس الأعلى لمؤسسة المرأة العربية منذ يوليو تموز في عام 2019 في المملكة العربية السعودية وذلك وفق رؤيتها لعام 2030، وتنبع جدارتها بحصولها على العديد من الشهادات: الدكتوراة الفخرية في القانون الدولي والعلاقات العامة بالاضافة للماجستير في ادارة الاعمال وكذلك ماجستير في القانون الدولي، وقد تم تكريمها في العديد من المسابقات والمؤتمرات وذلك بعد حصولها على لقب الإمرأة الريادية العربية في العمل الانساني والتطوعي الخيري وتعتبر من أكثر الشخصيات المؤثرة في الوطن العربي خلال عام 2019، وتم تكريمها مؤخرا بلقب سفيرة العمل الانساني و التمية المستدامة من مؤسسة الحلم العربي للعمل الانساني و التنمية المستدامة لما لها من الاعمال الانسانية العديدة التي ساعدة في نيلها هذا اللقب.

الاميرة دعاء محمد عزت جنسيتها

تسعى سمو الاميرة دعاء للتعريف بالمرأة السعودية المتميزة بعلمها وثقافاتها ووعيها من خلال إقامة وتنظيم اللقاءات الدبلوماسية ، والتي تضم زوجات السفراء والقناصل المنتدبين لدي المملكة العربية السعودية، ويذكر ان الاميرة تمتلك موهبة الرسم ومحبة للفن التشكيلي والتي قامت بدورها بتأسيس أكاديمية ملتقي الأصدقاء بمدينة جدة، كما أنها تحرص على تقديم دعم للمؤسسات العلمية ، وتكريم الطالبات في العديد من المدارس والجامعات بالمملكة.

والاصل في الجنسية للاميرة دعاء هي السعودية حيث تعود لاب وام سعوديين الاصل.

تعتبر الاميرة دعاء مثالاً للمرأه السعودية المثابرة والمتميزة بعملها وعلمها وثقافتها.