عدد خطوط الطول، كان الناس قديماً يعانون من تحديد مواقعهم وأين يتواجدون في البحار، كان البحار قديماً يعانون من مشكلة تحديد المدن والجزر التي يذهبون إليها، ولكن في عام 1612 قام غاليليو غاليلي بتقديم إقتراح لمعرفة المدارات الدقيقة من أجل إمكانية مساعدة تحديد خطوط الطول على الأرض بدقة، ويمكن معرفة خطوط الطول ودوائر العرض بأنه عبارة عن شبكة وهمية مكونة من خطوط أفقية واخرى راسية متعامدة والتي رسمها العلماء الإغريق قديماً وذلك قبل 1000 عام على مجسم الكرة الأرضية، ويتساءل البعض حول خطوط الطول وكم عددها.

ما هي خطوط الطول

يمكن معرفة خطوط الطول على انها عبارة عن أنصاف دوائر وهمية تحيط بالكرة الأرضية توصل بين القطب الشمالي والقطب الجنوبي، ويعتبر ويعتبر خط غريتنش المار بضاحية غرينتش في لندن هو خط الطول الأساسي، كما إن خطوط الطول مقسمة إلى مجموعتين المجموعة الاولى في الجهة الشرقية، والمجموعة الثانية في الجهة الغربية.

عدد خطوط الطول

يتم قياس خطوط الطول بالدرجات باتجاه الشرق و الغرب من خط الطول الرئيسي، بمعنى ان نصف العالم يتم قياسه بالدرجات من خط الطول الشرقي إلى 180 درجة او خط والنصف الأخر في درجات خط الطول الغربي ويصل إلى 180 درجة او خط، ويبلغ عدد خطوط الطول كلها 360 خط طول، وكل خط طول يتميز بدرجة (زاوية)، وكما يبدأ العد من الخط الصفري المار بغرينيتش، والخط غرينيتش هو خط الطول 0 وهو يمر بمدينة غرينيتش في بريطانيا، تنقسم درجات الطول إلى 60 دقيقة، ويمكن تقسيم كل دقيقة من خط الطول إلى 60 ثانية، وكما إن المسافة بين كل خط من خطوط الطول حوالي 111 كيلومتر، كما توجد أكبر مسافة لخطوط الطول بالقرب من خط الاستواء لأنه المكان الذي يكون فيه محيط الكرة الأرضية أكبر ما يمكن، وتعتمد المسافة الفعلية للدرجات والدقائق والثواني على طول المسافة على خط الاستواء، كما إن معرفة الإحداثيات الدقيقة للموقع التي تحددها شبكة خطوط الطول ودوائر العرض قيمة هامة بالنسبة إلى العمليات العسكرية والهندسية والإنقاذية.

أهمية خطوط الطول

تكمن أهمية وجود خطوط الطول في:

  • تساعد خطوط الطول في تعيين الأماكن على سطح الكرة الأرضية، إما شرق خط غرينتش أو غربه.
  • تساعد خطوط الطول في تحديد الزمن وفروقات الوقت وفي الجهات المختلفة من العالم.

في ختام المقال الذي تعرفنا من خلاله على عدد خطوط الطول، وأيضاً على مفهوم خطوط الطول في الكرة الارضية، وتعرفنا على اهمية وجود خطوط الطول، في الختام يمكنكم ترك لنا تعليقاتكم وآرائكم حول هذا المقال، ودمتم بود.