لماذا سميت النباتات اللاوعائية بهذا الاسم التي تميزت به عن باقي النباتات الأخرى، حيث جاء تصنيفها بهذا الإسم فلها شكلها وتركيبتها الجسمية المُختلفة عن غيرها، وكذلك لها الدورة الحياتية الخاصة بِها، ومن المُؤكد بأن إطلاق إسم النباتات اللاوعائية عليها له أسبابه سواء كان ذلك مُرتبطاً في شكلها الخارجي أو تركيبتها وطبيعة حياتها، وهُنا نحاول التعرف على إجابة سؤال لماذا سميت النباتات اللاوعائية بهذا الاسم مُتناولين أهم التفاصيل والمزايا التي حملتها هذه النباتات.

لماذا سميت نباتات لاوعائية بهذا الاسم

النباتات اللاوعائية هي واحدة من أنواع النباتات التي ليس لديها أنسجة وعائية خاصة بها، ومنها الطحالب التي تعتبر ذلت بنية أعقد، كما من بينها الحزازيات والنباتات الكبدية والزهقرنية، ومنها ما يعيش في البيئة المائية أو اليابسة، وتعيش على مبدأ التعاقب في الأجيال الخاصة بها حيث تبدأ في دورة الأمشاج التي تنشأ عن طريق عملية الإنقسام المتساوي، وتندمج لتكون الزيجوت ومنها يظهر كائن جديد ثنائي الصبغة.

بعيداً عن دورة الحياة للنباتات اللاوعائية فإن سبب تسميتها بإسم النباتات اللاوعائية نابع من كونها ليس لديها أوعية، أو أنسجة وعائية خاصة بها فهي تنمو وتظهر بدون أوعية تحفظها، وبِهذا نكون قد أجبنا على سؤال تعليمي هام وهو لماذا سميت النباتات اللاوعائية بهذا الاسم حيث قدمنا المعلومات الكامِلة حوله تاركين المعلومات الخاصة به بين يدي الطلبة الباحثين عن سبب تسمية النباتات اللاوعائية.