في عهد من زيد الاذان الثاني في صلاة الجمعة، سأل كثير من الطلاب عن الأذان الثاني في صلاة الجمعة في عهد من زيد، ويعتبر الأذان هو النداء الذي يعلم الناس بوقت الصلاة، ولهذا في هذا المقال سوف نجيب عن سؤال في عهد من زيد الاذان الثاني في صلاة الجمعة.

الأذان

هو نداء ينادى به للصلاة عند المسلمين، ويؤذّن كل يوم في بداية وقت كل صلاة من الصلوات الخمس المفروضة.

أول مؤذن في الإسلام

يعتبر الصحابي الجليل رضي الله عنه بلال بن رباح هو أول من رفع صوته بالأذان في عهد رسول الله صل الله عليه وسلم وكان يقال عنه مؤذن الرسول، حتلا إنه بعد وفاة النبي صلى اله عليه وسلم لم يرفع صوته بالأذان أبدا.

تاريخ بدء الأذان

كان حال المسلمين أنه إذا جاء وقت الصلاة فإن الناس يتجهون تلقائياً إلى المساجد بلا أذان ولا نداء ولا غير ذلك، وقد جاء أن ابن عمر كان يقول: ( كان المسلمون حين قدموا المدينة يجتمعون، فيتحينون الصلاة ليس ينادى لها، فتكلموا يوماً في ذلك، فقال بعضهم: اتخذوا ناقوساً مثل ناقوس النصارى، وقال بعضهم: بل بوقاً مثل قرن اليهود، فقال عمر: أولا تبعثون رجلاً ينادي بالصلاة، فقال رسول الله صل الله عليه وسلم: يا بلال قم فناد بالصلاة ).

بدء الأذان الثاني في صلاة الجمعة

بدأ الأذان للجمعة مرتين في عهد عثمان رضي الله عنه وأرضاه وكان السبب في الأذان الثاني أن الناس كثرت وتوسعت البلاد فكان الأذان الثاني في يوم الجمعة لأهمية صلاة الجمعة وحتى لا تضيع على أحد من المسلمين فكان الأذان الثاني.

في نهاية مقالنا أجبنا على سؤال في عهد من زيد الاذان الثاني في صلاة الجمعة، وإننا في موسوعة المحيط نسعد باستقبال أسئلتكم ودمتم في تفوق ونجاح.