لماذا سميت سورة التوبة بهذا الاسم، فكافة السور القرآنية البالغ عددها مئة وأربعة عشر سورة توزعت على ثلاثين جزءاً في القرآن الكريم لها اسماء خاصة بها، يُمكن لنا التعرف عليها وقراءتها من خلال العودة إلى المصحف الشريف الذي يحتوي على كل هذه السور والتي تم ترتيبها بطريقة مُعينة ومُوحدة في كافة النسخ القرآنية، ولكل جزء عدد من السور القرآنية الخاصة بِها، ولمن يرغب في معرفة حل سؤال لماذا سميت سورة التوبة بهذا الاسم وما هو الهدف من إطلاق إسم التوبة على سورة التوبة.

سبب نزول سورة التوبة بدون بسملة

السورة الوحيدة في القرآن الكريم التي نزلت بدون بسملة هي سورة التوبة، حيث بدأت وجاء فيها الكثير من الآيات القرآنية دون ذكر البسملة فيها، وتعرف بإسم سورة التوبة إضافة لعدد من الاسماء الأخرى الشائعة للسورة ومنها براءة، وفيما يخُص سُؤال لماذا سميت سورة التوبة بهذا الاسم كما ذكر العلامة إبن باز لأن فيها التوية، فقد تاب الله على النبي صلى الله عليه وسلم والمهاجرين وكذلك تاب على الثلاثة الذي خلفوا ولهذا سميت السورة بالتوبة، كما حال كافة السور القرآنية التي جاءت تسميتها نسبة لما فيها من قصص فسورة البقرة ذكر فيها قصة البقرة وهكذا.

فيما يخص سبب نزول سورة التوبة بدون بسملة فقد أجمع المُفسرون على أنها تعود إلى أنها سورة فيها براءة من المشركين والكفرة، وقد نزلت بالسيف ولا يجُوز ذكر البسملة في البراءة ما بين الله والمُشركين والحالة التي جاءت في هذه السورة، يجِب علينا عدم ذكر البسملة في سورة التوبة كونها لا تجوز في بداية هذه السورة دوناً عن باقي السور القرآنية.

هذه المعلومات التي جاءت حول سورة التوبة وتحديداً لماذا سميت سورة التوبة بهذا الاسم، وهو الذي يجِب التوقف معها والتعرف على التفاصيل الكامِلة لهذه السورة والتي فيها الكثير من الآيات التي جاء خلالها سرد القصة التي تتعلق في التوبة على النبي وبعض صحابته، ممن أخلفوا الوعد وتخلوا عن العهد مع الله والمهاجرين.