متى موعد الجنادرية 1442 هو ما يهتم بعض المواطنين السعوديين لمعرفته، وذلك عن طريق البحث عبر مواقع التواصل الاجتماعي والوسائل التكنولوجيا الحديثة، وهو عبارة عن مهرجان وطني ثقافي يقام في المملكة العربية السعودية، وقامت أول دورة له في عام ١٩٨٥، يحرص على حضور هذا المهرجان عدد كبير من المواطنين السعوديين أو الكثير من الزوار من خارج المملكة، وقد أوكلت حكومة المملكة العربية السعودية إقامة وفاعلية هذا المهرجان من قبل وزارة الثقافة السعودية وذلك في عام 2018، بعد أن كان المهرجان يقام تحت إشراف وزارة الحرس الوطني لمدة تصل إلى حوالي ٣٤ عام، ويتضمن المهرجان بغض المعروضات والأدوات التراثية التي كان يستخدمها الإنسان في بيئته من قبل فترة تزيد عن ٥٠ عام.

متى موعد الجنادرية 1442

مما لا شك فيه أن حكومة المملكة العربية السعودية تسعى دائماً إلى رعاية الثقافة وتعزيز التراث الوطني الثقافي السعودي، ولذا فهي حريصة على إتمام فاعلية مهرجان الجنادرية أو المهرجان الوطني للتراث والثقافة على أكمل وجه، وعلى الرغم من ذلك فلا نستطيع أن ننكر أن الشغل الشاغل والأول لحكومة المملكة العربية السعودية هو رعاية المواطنين السعوديين، بالإضافة إلى تدعيم صحتهم وصحة كافة الزوار الوافدين إلى المملكة لحضور فاعلية المهرجان، لذا ونظراً للظروف السيئة التي نعيش فيها منذ فترة طويلة، ولا زلنا نعاصرها حتى الآن، وربما نظل نعاني من أثرها لفترة طويلة، وهي ظهور الفيروس القاتل والذي يسمى بفيروس كورونا الجديد، لذا أعلنت وزارة الثقافة السعودية عن تأجيل الموعد الذي سبق وأن تم تحديده لإقامة فاعلية المهرجان، وذلك إلى الربع الأول من عام ٢٠٢١م، وذلك خوفاً من التجمعات البشرية التي ربما تزيد من خطر عواقب.

كان في وقت سابق أعلنت وزارة الثقافة السعودية عن الموعد المحدد لقيام فاعليات مهرجان الجنادرية، وكان ذلك تحديداً في شهر نوفمبر ٢٠٢٠، ولكن في حال الظروف الراهنة والمحيطة بكافة أنحاء العالم، والتي تحول بين حدوث أي تجمعات بشرية، وخاصة فيما يتعلق بجماهيرية وشعبية مهرجان مثل مهرجان الجنادرية، والذي يأتي إليه زوار من كافة أنحاء العالم، لذا أقرت وزارة الثقافة بتأجيل الموعد المحدد لهذا المهرجان إلى أن تتحسن الظروف الراهنة.

ومما هو جدير بالذكر أن قرار تأجيل موعد إقامة وفاعلية المهرجان الوطني للتراث والثقافة من شهر فبراير لعام ٢٠٢٠ إلى الربع الأول من العام التالي ٢٠٢١ م، جاء في سياق التفاعل ما بين وزارة الثقافة السعودية مع التوجيهات الرسمية التي أعلنت عنها حكومة المملكة العربية السعودية والتي تتناسب مع ظروف العالم الذي توتر بجائحة انتشار فيروس كورونا على نطاق واسع، وبما يتناسب مع تطبيق معايير الأمن والسلامة.

فعليات مهرجان الجنادرية 1442

تتنوع فعليات المهرجان الوطني للتراث والثقافة السعودي، ولكنها بطبيعة الحال في كل عام تبدأ بحفل الافتتاح الرسمي الرئيسي، وبعد الانتهاء تتنوع فاعليات المهرجان المقامة على النحو التالي:-

  • أولا يتم استضافة عدد من دول العالم حتى يتسنى لهم المشاركة في المهرجان
  • سباق الهجن
  • مركز الوثائق والصور
  • معرض الكتاب
  • الأوبريت
  • الأزياء والمجوهرات والإكسسوار الشعبي.
  • العروض التراثية لإمارات المناطق
  • الشعر الشعبي
  • السوق الشعبي
  • العروض والفنون والالعاب الشعبية
  • مؤسسات حكومية وشركات.

متى موعد الجنادرية ١٤٤٢

أهداف المهرجان الوطني للتراث والثقافة الجنادرية

تتعدد الأهداف التي تسعى حكومة المملكة العربية السعودية على تحقيقها، والتي سوف نوضح لكم بالتفصيل فيما يلي، على النحو التالي:-

  • أولا وأهم الأهداف التي تسعى حكومة المملكة العربية السعودية إلى تطبيقها وتحقيقها على أكمل وجه، هو تأكيد القيم الدينية الإسلامية والاجتماعية والثقافية على حد سواء، والتي تمتد إلى أقدم الحقب الإسلامية التي عاصرتها المملكة العربية السعودية من بطولات دينية إسلامية تسترجع العادات والتقاليد والأعراف الاجتماعية القديمة، وتطبق الموروث الديني الحميد الذي حثنا إليه الدين الإسلامي الحنيف وندد عنه رسول الله صلى الله عليه في الكثير من الأحاديث النبوية الشريفة.
  • تعزيز الثقة والترابط فيما بين الموروث الشعبي والتراث القديم بكافة جوانبه وبين التطور التكنولوجي والانجازات الحضارية والثقافية والتاريخية التي حققتها المملكة العربية السعودية وتعاصرها في الوقت الراهن.
  • السعي إلى تعريف التراث الشعبي القديم والموروث الحضاري وذاك عن طريق تجسيد الشخصيات في أداء الأدوار وتعزيز الجانب الحسي، مما يساعد ذلك على توضيح الصورة الحية التي تعبر عن الماضي بكافة تفاصيله الثقافية والفكرية والحضارية.
  • توطيد العلاقة فيما بين الموروث الشعبي والتراث القديم وبين الابداع والابتكار والتجديد في عصر الثورة التكنولوجية الحديثة، والعمل على إزالة الحواجز الوهمية فيما بينهما.
  • العمل على دراسة الموروث الشعبي والتراث القديم بكافة جوانبه وذلك بهدف الاستفادة من إيجابياته، والتي تتمثل في تحمل المسؤولية والصبر والإصرار والعزيمة في تحقيق الأهداف، بالإضافة إلى تعزيز قدرة الاعتماد على النفس، بالإضافة إلى التعرف على سلبياته لتخطي الوقوع فيها مرة أخرى والاستفادة منها قدر المستطاع.
  • تشجيع اكتشاف ما يتضمنه التراث الشعبي القديم وإعادة صياغته بطريقة إبداعية صحيحة تدعم الأعمال الفنية الناجحة.
  • السعي وراء تدعيم مبادئ التراث الشعبي القديم والموروث الحضاري، وذلك بهدف دفع رموزه كقدوة في المخيلة الإبداعية، حتى تكون في متناول المبدعين.

نبذة تعريفية مختصرة عن المهرجان الوطني للتراث والثقافة الجنادرية

المهرجان الوطني للتراث والثقافة الجنادرية والذي كان يخضع لإشراف وزارة الحرس الوطني للمملكة العربية السعودية، في ضاحية الجنادرية بربيع كل عام، وهي أحد مناطق مدينة الرياض العاصمة السعودية، هو عبارة عن مناسبة وطنية تاريخية تعزز المجال الثقافي والفكري الطرازي، وهو مؤشر واضح تعتمد عليه حكومة المملكة كمنظوم عام يعمل على الاهتمام بالتراث الثقافي والفكري القديم، والعادات والتقاليد والأعراف الاجتماعية السعودية، والقيم الإنسانية والإسلامية التي حثنا عليها الدين الإسلامي الحنيف.

إذ تهتم حكومة المملكة العربية السعودية المتمثلة في وزارة الحرس الوطني للمملكة على توضيح صور التاريخ السعودي منذ بداية المملكة، منا يؤكد على الهوية العربية ذات الطابع الديني الإسلامي للمملكة العربية السعودية، وذلك في إطار محاولة جادة لتوضيح الموروث الثقافي والفكري والحضاري وتدعيمه من قبل المملكة للإبقاء عليه كنموذج حي تعتمد علي خبراته وايجابياته الأجيال القادمة.

يشترك في  تنظيم فاعلية المهرجان الوطني للتراث والثقافة الجنادرية العديد من القطاعات الحكومية والاهلية، والتي تشرف على كافة الأنشطة والفعاليات المقامة به، ومن أهم الفاعليات التي تحرص القطاعات الحكومية على إبرازها هو التراث الفني القديم من أعمال يدوية أو مشغولات ذات حرف تقليدية، وتهدف ذلك إلى ربط الحضارة السعودية القديمة والموروث الحضاري القديم بإبداعات وتطورات الوقت الحاضر، ويعد ذلك هو أول هدف في قائمة أهداف المهرجان توضح من خلاله مميزات الابداع التراثي العريق.

حقق المهرجان الوطني الأول للتراث والثقافة الجنادرية المملكة العربية السعودية، والذي تم إقامة فعالياته لأول مرة في تاريخ ٢٤ مارس لعام ١٩٨٥، كافة الأهداف الرئيسية التي أكدت حكومة المملكة العربية السعودية على تطبيقها في هذا المهرجان، وأصبح أحد المهرجانات الفكرية والثقافية الذي يدعمه الزوار من كافة أنحاء العالم، لذا حرصت حكومة المملكة على توسيع برامج المهرجان، فقررت إنشاء قرية كاملة ومتكاملة المعالم، تتضمن كافة المتطلبات الأساسية والتي تتمثل في سوق تجاري أو مقتنيات طرازيه قديمة، مما ساعد في نجاح المهرجان على أعلى مستوى، واستطاع أن يحقق جماهيرية كبيرة تزيد عن أكثر من نصف مليون زائر.