الصفات التي وصف الله تعالى بها نفسه في سورة الناس، أنزل الله العزيز الجبار الكثير من السور القرآنية في كتابه العزيز الذي أنزله على عباده وعلى محمد صلى الله عليه وسلم من خلال الوحي جبريل، حيث أن لكل سورة من هذه السور مجموعة كبيرة من الأحداث، ومن الأوامر الدينية والربانية التي أمرنا بها الله عز وجل، حيث أن هذه الأوامر والأحداث وقعت بالفعل، وطلب الله عز وجل من المسلمين أن يتبعوا ما جاء في هذه السور، ومنها سورة الناس، والتي تحدث الله عز وجل عن بعض صفاته فيها.

سورة الناس في القرآن الكريم

سورة الناس من السور المكية التي أنزلها الله عز وجل في القرآن الكريم، والتي عدد آياتها 6 آيات، والتي لها تفسير حول المعنى الذي حاول الله عز وجل أن يوصله الى الناس، وكانت سورة الناس قد أنزلها الله عز وجل بعد سورة الفلق، حيث أن سورة الناس لم تكن السورة الأولى التي يخاطب الله عز وجل من خلال آياتها عباده، حيث أن هذه السورة تحمل الكثير من  المعاني والحكم التي أرد الله سبحانه وتعالى أن يوصلها الى عباده، ولكل سورة من سور القرآن الكريم مجموعة من الأحداث التي وقعت في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، حيث من السور التي تحدثت عن صفات الله عز وجل هي سورة الناس، والتي سنتعرف عليها اليوم من خلال “الصفات التي وصف الله تعالى بها نفسه في سورة الناس”.

يقول تعالى في كتابه العزيز بعد أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، بسم الله الرحمن الرحيم: ” قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ***مَلِكِ النَّاسِ *** إِلَهِ النَّاسِ *** مِنْ شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ *** الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ *** مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ”

صفات الله المذكورة في سورة الناس

نتعرف اليوم على الصفات التي وصف الله تعالى بها نفسه في سورة الناس، حيث أن سورة الناس روت وتحدثت عن الصفات التي اتصف بها الله عز وجل، والتي تحدث عنها في هذه السورة، حيث أن هناك الكثير من الأسئلة التي تدور حول هذه السورة الكريمة، والصفات التي تحدث عنها الله هي إجابة سؤال ما هي الصفات التي وصف الله تعالى بها نفسه في سورة الناس، حيث تكمن الإجابة في الصفات التالية:

  • صفة الربوبية.
  • صفة الملك.
  • صفة الإلهية.

تعتبر هذه الصفات الثلاث التي يبحث عنها الكثير من الطلاب للإجابة على سؤال ما هي الصفات التي وصف الله تعالى بها نفسه في سورة الناس، والتي ذكرها الله عز وجل في بعض آيات سورة الناس، حيث أوضحت التفسيرات القرآنية الكثيرة لهذه السورة هذه الصفات التي يتميز بها الله عز وجل، مع العلم أن هذه الصفات موجود في الله عز وجل وحده، ولا يمكن لأحد أن يتصف بها من عباده.