تخصصات ماجستير ادارة الاعمال من الدراسات العلمية الحديثة التي بدأت في الظهور منذ بداية القرن العشرين، ويرمز لها في اللغة الإنجليزية MBA  وهي اختصارا Master Business Administration ، وتعد ماجستير إدارة الأعمال من الشهادات العليا المعتمدة والمعترف بها في كافة أنحاء العالم، حيث تمنح الفرصة في الارتقاء بالمستوى الوظيفي والحصول على أعلى المناصب والمستويات العملية. تخصصات ماجستير إدارة الأعمال من التخصصات العلمية التي يتطلبها سوق العمل بشدة، كما أنها تعد المرأة في قائمة أفضل التخصصات المستقبلية التي تساعد على تطوير المجال العملي في كل أرجاء العالم، لذا فإننا حرصنا في هذا المقال أن نقدم لكم تخصصات ماجستير ادارة الاعمال.

تخصصات ماجستير ادارة الاعمال

ماجستير إدارة الأعمال من الدراسات التي تهدف إلى تطوير المنظومة العملية في كافة المجالات، حيث تساعد دراسة هذا المجال على اكتساب المهارات الأساسية والخبرات العملية التي تعزز من أهمية دارسيه، وهي على سبيل المثال مهارة إدارة الأعمال الإدارية، ومهارة التخطيط الاستراتيجي، قيادة الفريق بشكل منظم، وغيرها العديد، لذا سوف نوضح لكم فيما يلي أهم تخصصات ماجستير إدارة الأعمال على النحو التالي:-

  • الرعاية الصحية
  • نظم المعلومات
  • السياحة
  • المحاسبة

كما يوجد العديد من التخصصات الأخرى، والتي تساعد على تنمية المهارات الأساسية والفردية لدى الدارس، كما أنها تعزز من مهارات الإدارة والتنظيم، وكل ذلك يساعد على زيادة فرصة للحصول على أفضل المناصب في السلم الوظيفي، وهي كالتالي:-

  • ماجستير إدارة الأعمال تخصص التنمية المستدامة
  • ماجستير إدارة الأعمال تخصص إدارة المشاريع
  • ماجستير إدارة الأعمال تخصص القيادة والإدارة الاستراتيجية
  • ماجستير إدارة الأعمال تخصص الإدارة الاستراتيجية للموارد البشرية
  • ماجستير إدارة الأعمال تخصص الإدارة المالية
  • ماجستير إدارة الأعمال تخصص إدارة الأعمال الدولية والتسوق

يوجد ٤ أنواع للشهادات الخاصة ب ماجستير إدارة الأعمال، يتم الاختيار وفقاً للخبرات التي يرغب الدارس في اكتسابها، بالإضافة إلى تحديد الهدف الأساسي والرئيسي من دراسة التخصص، وسوف نوضح لكم فيما يلي أهم تلك الشهادات على النحو التالي:-

  • ماجستير إدارة الأعمالMBA

وهذه الدرجة العلمية تتناسب مع الدارسين الذين يمتلكون خبرة عملية لا تقل عن ٣ سنوات كحد أدنى.

  • ماجستير إدارة الأعمال التنفيذي

هذا الشهادة تعتمد على الدراسة والخبرة العملية إلى حد سواء، أي أنه على الطالب في خلال فترة الدراسة أن يدعم ذلك بالخبرة العملية والتطبيق العملي، مما يعزز فرصته في الحصول على أعلى المناصب في السلم الوظيفي.

  • ماجستير إدارة الأعمالMBA Specialist

ويعتبر هذا التخصص من أفضل التخصصات العليا التي تتناسب مع من يعمل في أي من المجالات الإدارية، ويرغب في تعزيز خبرته ومهاراته ويعمق دراسته أكثر في ذلك المجال.

  • ماجستير إدارة الأعمال عن بعد Distance learning MBA

وهي دراسة أحد التخصصات العلمية المختلفة عن طريق الإنترنت، والحصول على المادة العلمية عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو الوسائل التكنولوجية الحديثة والمتطورة، حيث أنهم لا يمتلكون القدرة على الذهاب إلى مقر الجامعة.

الشروط التي يجب توافرها لقبول دراسة ماجستير إدارة الأعمال

مما لا شك فيه أن لكل جامعة نظام خاص بها، وخطة استراتيجية حرصت على وضعها بما تتناسب مع مصلحة الجامعة، لذا فإن الشروط والأحكام الأساسية التي يجب توافرها لقبول دراسة ماجستير إدارة الأعمال تختلف وفقاً لاختلاف الجامعة، ولكننا حرصنا قدر الإمكان على أن نوفر لكم أغلب الشروط والأحكام العامة التي تحرص أي من تلم الجامعات على توافرها، وهو ما سوف نقدمه لكم بالتفصيل فيما يلي، على النحو التالي:-

  • يجب على الشخص الذي يرغب في دراسة ماجستير إدارة الأعمال أن يكون حاصل على درجة البكالوريوس من أحد الجامعات التعليمية المعتمدة والمعترف بها.
  • لا تقتصر دراسة ماجستير إدارة الأعمال على سن معين، بل إنها تساعد على منح الخبرة الوظيفية التي يحتاجها الدارس أي كان سنه.
  • يجب على الدارس أن يكون متقن للغة الإنجليزية إتقان جيد.
  • الحصول على ٣.٠ كحد من المعد التراكمي وذلك في خلال فترة الدراسة الجامعية.

ماجستير إدارة الأعمال

مما هو جدير بالذكر أن برامج الماجستير المختصة في إدارة الأعمال أصبح لها النصيب الأكبر من الطفرة التطويرية التكنولوجية الحديثة حول كافة أنحاء العالم، ويرجع ذلك إلى أهمية الدور الرئيسي والمحوري التي تقدمه مثل هذه التخصصات، والتي تعمل على تعزيز وتوضيح المسار الوظيفي للدارس بشكل أوضح، ويعد من أهم تلك التخصصات تخصص التسويق وإدارة الاستثمار و الرعاية الصحية، وسوف نوضح لكم فيما يلي الفرق بين كلا من تخصص MBA وبين MSc

تعد تلك التخصصات MBA ,MSc من أهم التخصصات في دراسة ماجستير إدارة الأعمال، ولكن هناك اختلاف طفيف حول تلك التخصصين فيما يتعلق بالأهلية والتطوير الشخصي للدراس، وتوضح فيما يلي كلا منهما تفصيليًا:

  • ماجستير إدارة الأعمال MBA

تعتبر الشهادة الدراسية للماجستير في إدارة الأعمال من أهم العوامل التي تساعد في تنمية المهارات القيادية والقدرات العملية لدى الدارس، ويشترط لدراسة هذا التخصص أن يكون للدراس خبرة عملية في نفس مجال العمل، حيث أن ذلك يعزز من خلق بيئة تعليمية مناسبة.

ويعد من التخصصات المختلفة التي يمكن دراستها عبر الإنترنت أو مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك حتى يتناسب مع عدد الطلاب، إذ أن هذا التخصص من أكثر التخصصات استقبالاً للدارسين، ويرجع ذلك إلى أنه يفتح العديد من المجالات الوظيفية في كيفية الاتصال والتواصل داخل كافة الصناعات الحديثة المتطورة، منا يعزز فرصة الدارس حول الصعود في السلم الوظيفي والحصول على أفضل الوظائف.

  • ماجستير MSc

تعد دراسة هذا النوع من شهادة الماجستير في إدارة الأعمال متوفرة لكافة الدارسين الذين تتوافر لديهم الرغبة حول إمكانية الحصول على مؤهل أعلى من درجة البكالوريوس في تخصص إدارة الأعمال، ولكن لا يشترط للدراسة توافر عدد من سنوات الخبرة الوظيفية والعملية في نفس المجال، على العكس من دراسة تخصص ماجستير إدارة الأعمالMBA

تعد هذه الشهادة من التخصصات التي يمكن دراستها عن بعد عبر الانترنت أو مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك في خلال فترة زمنية حوالي عام واحد، يتمكن بعدها الحصول على الشهادة الدراسية التي تعزز الفرصة في تطوير مهارات العمل، وإمكانية الحصول على فرصة جديدة، حيث تكمن أهمية دراسة هذا التخصص في إمكانية تطوير المهارات التحليلية في أحد التخصصات المطروحة، وذلك بديلاً عن التخصص حول المهارات القيادية والإدارية.

عدد سنوات دراسة  تخصص ماجستير إدارة الأعمال

كما سبق وأن أشرنا أن لكل جامعة خطة استراتيجية خاصة بها تهدف إلى تطوير المنظومة التعليمية بما يتناسب مع متطلبات العصر التكنولوجي الحديث، لذا تختلف مدة دراسة تخصص ماجستير إدارة الأعمال على حسب اختلاف الجامعة، ولكنها في العادة تستغرق مدة تتراوح ما بين عام واحد كحد أدنى، وتصل إلى عامين كحد أقصى، ويجدر بنا الإشارة أن هناك بعض البرامج التنفيذية في تخصص إدارة الأعمال التي يمكن الحصول على شهادة التخرج في خلال فترة حوالي ٩ أشهر، كما أن هناك العديد من البرامج التعليمية الخاصة بدراسة تخصص إدارة الأعمال يمكن دراستها عن بعد، وذلك حتى تتناسب مع ظروف الطلاب الذين لا يمتلكون القدرة على الحضور.