اختراعات علمية بسيطة للمدرسة هي تعتمد في أساسها علي جمع بعض الأشياء العادية ومنها يتم تكوين بعض الاختراعات التي لا يمكن  توقعها، وذلك عن طريق تطبيق بعض الأفكار الجديدة، ومن افضل النماذج التي حقق تلك الوسيلة للحصول على أفضل الاختراعات التي نعاصرها اليوم هو الإنسان البدائي القديم، والذي عاش حياته بأكملها يسعى إلى جمع الأشياء البسيطة من الغابة وتكوين بعض الاختراعات التي كانت تستخدم في صيد الحيوانات على سبيل المثال، وذلك كان بهدف استمرار بقاءه وتطوير الإطار النموذجي للحياة البدائية التي كان يعاصرها، وسوف نوضح لكم فيما يلي بعض من اختراعات علمية بسيطة للمدرسة.

اختراعات علمية بسيطة للمدرسة

الاختراعات الطلابية البسيطة ما هي إلا مؤشر واضح وصريح يوضح مدى المهارة والهواية التي يتمتع بها الأطفال، إلى جانب تقييم مستوى التفكير الإبداعي الخاص بهم، فبعض من هؤلاء الطلاب قد يرغبون في تحقيق أحد النماذج المثالية لأبسط الأدوات، قد تكون تلك الاختراعات الطلابية مثيرة للاهتمام، وربما تحمل في طياتها نموذج مثالي مثير للجدل والنقاش الذي يدور حول كفاءة وجوة تصنيعه، ولكن ما نستطيع الجزم به هو أن في مكنون كل طفل جانب إبداعي يجب العمل على تعزيزه وتنميته بالقدر المطلوب، وسوف نوضح لكم فيما يلي بعض نماذج من اختراعات علمية بسيطة للمدرسة، على النحو التالي:-

تجربة النار والهواء

هي أحد التجارب العملية التي تهدف إلى. إثبات أحد الحقائق العلمية وهي أن الأكسجين يساعد على الاشتعال، وان الشمعة تحتاج إلى الأكسجين لاستمرار إشعالها، وسوف نوضح لكم بالتفصيل التجربة العملية لذلك.

الأدوات البسيطة المستخدمة

  • مطربان من الرجاج ذات فوهة واسعة مع مراعاة أن يكون هذا المطربان طويل
  • شمعة مع مراعاة أن تكون الشمعة اقصر طولا من المطربان الزجاجي
  • طين اصطناعي لين إلى حد ما
  • ولاعة أو مشعل بوتاجاز

طريقة التحضير

  • يشكل الطين الصناعي اللين على هيئة مربع سميك الجدار.
  • بعد ذلك يتم غرس الشمعة في المربع الذي تم صنعه من الطين الصناعي اللين، مع مراعاة غرس الشمعة جيداً حتى لا تسقط من الجدار الطيني.
  • بعدها يتم وضع الشمعة المغروسة في الطين الصناعي في المرطبان الزجاجي، مع مراعاة تثبيت الشمعة جيداً حتى لا تميل إلى أحد حواف الزجاج.
  • تستخدم بعد ذلك الولاعة حتي يتم أشغال الشمعة في داخل المرطبان.
  • يغلق المرطبان الزجاجي جيداً، مع التأكد من عدم وجود أي منفذ أو فتحة تسمح بمرور الهواء إلى داخل المرطبان الزجاجي.
  • سوف تظل الشمعة مشتعلة إلى بعض الوقت، ولكن سوف تظهر قلة شعلة الشمعة تدريجياً، ويرجع ذلك إلى نقص نسبة الأكسجين في المرطبان الزجاجي، وتظل تقل شعلتها إلى أن ينتهي منها الأكسجين تماماً، حتى تنطفئ الشمعة أيضاً، وذلك يشير إلى انتهاء نسبة الأكسجين الموجودة في المرطبان الزجاجي نهائياً.

جهاز التنبؤ بسقوط الأمطار

يعد هذا الجهاز من الاختراعات الطلابية البسيطة التي تعتمد على بعض من الأدوات البسيطة اللازمة، والتي سوف نوضحها لكم بالتفصيل فيما يلي، على النحو التالي:-

الأدوات المستخدمة

  • كأس من الزجاج
  • قمع
  • مقدار من الماء
  • ملح طعام
  • ثلاثة أسلاك كهربائية
  • بطارية جافة
  • جرس كهربائي

طريقة التحضير

  • تثبيت طرفي السلك أ/ ب في قاع الكأس الزجاجي المستخدم، مع مراعاة أن يكون بينهما مسافة لا تقل عن ١/٢ سم.
  • وضع كمية ملح الطعام ما بين المسلمين
  • يتم توصيل الطرف الآخر من السلك أ بالبطارية الجافة، وتوصيل الطرف الآخر من السلك ب بالحرس الكهربائي
  • ويتم توصيل كلا من البطارية الجافة بالجرس الكهربائي، وذلك عن طريق السلك الثالث ج.
  • في هذه الحالة سول تلاحظ عدم عمل الجرس، ويرجع ذلك إلى أن الدائرة الكهربائية لا زالت مفتوحة.
  • بعد ذلك، في هذه الخطوة نضع بعض من قطرات الماء في القمع، كبديل عن قطرات المطر، حتى تنزل على مقدار الملح المضاف، وفي هذه الحالة سوف تلاحظ أن الجرس يعمل ويدق.

وما نستطيع الجزم به في هذه التجربة هو أن الملح في حالة الصلبة لم يكن موصل جيد التيار الكهربائي، ولكن في حالة ما إذا تم وضع بعض من قطرات الماء أو وجود المطر الذي يحول الملح الصلب إلى محلول، تكتمل الدائرة الكهربائية ويصبح الملح موصل جيد التيار الكهربائي وذلك لإغلاق الدائرة الكهربائية وحدوث رنين الجرس.

نموذج بسيط من الكاميرا

تعد الكاميرا من الاختراعات التي أذهلت العالم في تلك الآونة، وخاصة أنها استطاعت أن تحقق المزيد من الدهشة والحيرة حول إصدار الصور، وسوف نوضح لكم فيما يلي بعض نماذج بسيطة لصنع الكاميرا، على النحو التالي:- .

الأدوات المستخدمة

  • صندوق ورقي
  • ورقة من الشفاف
  • مصباح أو شمعة أو شجرة

طريقة التحضير

  • نحضر الصندوق الورقي، مع مراعاة أن يكون مطليا من الداخل باللون الأسود.
  • يقوم الطالب بثقب هذا الصندوق من أحد الجوانب من منطقة المنتصف.
  • يوضع على الجانب الثاني من الثقب المفتوح ورقة شفافة
  • توجه هذه الكاميرا البسيطة إلى أحد الأدوات البسيطة المستخدمة مثل شجرة أو شمعة أو مصباح، حتى يسبب انعكاس الصورة.
  • يضبط وضع الصورة بتقريب الكاميرا أو عن طريق إبعادها، على حسب ما يتطلبه الأمر.

في النهاية سوف نلاحظ أن صورة العنصر الأساسي سواء كانت شجرة أو شمعة أو مصباح قد انعكست على ورق الشفاف ولكن بصورة مقلوبة أو معكوسة.

اختراع طائرة صغيرة

من الاختراعات الطلابية البسيطة التي يعشقها الأطفال الصغار، وهي من الاختراعات السهلة التي تمنح السعادة والفرح والسرور لصاحبها، ويمكن تصنيعها عن طريق استخدام أبسط الأدوات المستخدمة، والتي سوف نوضحها لكم بالتفصيل فيما يلي، على النحو التالي:-

الأدوات البسيطة المستخدمة

  • قرص مضغوط لا يرغب أحد في استخدامه مرة أخرى.
  • بعض من الصمغ
  • بالون

طريقة التحضير

  • يوضع مقدار الصمغ في أعلى منتصف القرض المضغوط.
  • يجب الانتظار لعدة دقائق قليلة، حتى يتم التأكد من أن الصمغ قد جف تماماً.
  • بعد التأكد من جفاف البالون بشكل تام، يحب أن نقوم بتفجير البالون.
  • يقوم الطفل بإلصاق البالون في أعلى قمة الرفع لأعلى.
  • يوضع القرص المضغوط على أرضية الحجرة، مع مراعاة أن لا يكون هناك في أسفلها سجاد لو أي من المفروشات المنزلية الأخرى، مع التأكد من عدم وجود أي حواف.
  • الآن نشاهد تحريك القرص المضغوط من قبل هواء تلك البالون الذي تم تفجيره مسبقاً.

اختراع الماء الملون

الأدوات البسيطة المستخدمة

  • عدد ٢ كوب من البلاستيك الشفاف.
  • مادة لتلوين الطعام، ولا سيما اللون الأحمر، فهو يعد أفضل الألوان في مثل هذه التجارب
  • مقدار من الماء
  • مادة تبييض

طريقة التحضير

  • يتم ملا ما يعادل ٣/٤ الكوب البلاستيك من الماء
  • يضاف إليه عدد من قطرات المادة المستخدمة لتلوين الطعام إلى تلك الماء.
  • يتم التقليب حتى يتم التأكد من أن عملية المزج تمت بإتقان ويصبح الخليط ذات لون احمر أو وردي.
  • يملأ الكأس البلاستيك الثاني بمقدار حوالي ١/٤ من التبييض.
  • يضاف المبيض تدريجياً إلى خليط الماء.
  • سوف نلاحظ فيما يلي كيفية. توسيع التبييض جزئيات مادة الصبغة، التي تعلق على جزيئات الماء، والتي تساعد على جعل الماء واضحاً مرة أخرى.

يجدر بنا الإشارة إلى. أن هناك العديد من الاختراعات البسيطة، التي يتم فيها استخدام بعض من الأدوات البسيطة، ويمكن تطويرها إلى نموذج حقيقي من الاختراعات، كما هو حال العديد من المخترعين العباقرة أمثال أحمد زويل.