الفرق بين القصاص والتعزير، جات الشريعة الاسلامية شاملة وكاملة لكل نواحي الحياة، وان هناك امور خمس ركز عليها الدين الاسلامي وهب الدين والنفس والمال والنسل والعقل، ووضع الدين الاسلامي الحنيف مجموعه من القواعد والقوانين من اجل الحفاظ عليها ومنع المساس بها وعلى من يعتدي على أي من هذه الامور الخمس ان يتحمل عقوبة والتي تنقسم العقوبة في ديننا الاسلامي الى نوعين وهما الحدود والتعزير وذلك باعتبار الجريمة التي يقوم بها الشخص.

الاختلاف بين القصاص والتعزير

لم تترك الشريعة الاسلامية للقاضي حرية التصرف واطلاق الاحكام في العقوبات فقد وضعت مجموعة من القواعد التي يجب علية ان يتقيد بها ويقوم بإطلاق الاحكام بنان علها لذلك هناك فرق بين القصاص والتعزير ومن هذه الفروق:

  • العقوبات المقرَّرة لجرائم الحدود والقصاص هي عقوبات مقدَّرة معينة، فهي عقوبات لازمة، ليس للقاضي أنْ يستبدلَ بها غيرها، وليس له أنْ ينقص منها أو يزيد فيها، أمَّا التعزير، فهي عقوبات غير مقدَّرة ويمكن للقاضي ان يحكم بما يراه مناسبا لردع المجرم.
  • العقوبات المقرَّرة لجرائم الحدود والقصاص لا تَقبل العفو ولا الإسقاط من وليِّ الأمر، أمَّا التعزير، فيقبل العفو مِن وليِّ الأمر، سواء أكانت الجريمة ماسَّة بالجماعة أم بالأفراد.
  • عقوبات جرائم الحدود والقصاص يُنظر فيها إلى الجريمة، ولا اعتبار فيها لشخص المجرم، أمَّا التعزير، فينظر فيها إلى الجريمة وإلى شخص المجرم معًا.
  • عقوبات جرائم الحدود والقصاص لا تختلف وإن اختلفت الزمان والامكان، أمَّا التعزير، فتختلف.

تقسيم العقوبات حسب السريعة الاسلامية

يوجد في الدين السلامي مجموعة من العقوبات التي يعاقب بها المجرمون ببعض الجرائم المحددة والتي لا يمكن ان يتلاعب بها احد وتنقسم الجرائم في الاسلام الى:

  • جرائم الحدود: وهي الجرائم التي يعاقب عليها بالحدود والحدود هي العقوبات التي اقرها الله سبحانه وتعالى وقدرها ولا يمكن لاحد ان يقلل منها او يزيد عليها، وهذه العقوبات لا يمكن ان تسقط عن المجرم بالتنازل او العفو ومن هذه الجرائم
    • الزنا.
    • القذف.
    • شرب الخمر.
    • السرقة.
    • الحرابة.
    • الردة.
    • البغي.
  • جرائم القصاص: وهي الجرائم التي يعاقب عليها بالقصاص من فاعلها او الدية عنها وهي عقوبات مقدرة كما وان هذه القصاص ممكن ان يسقط في حال عفو صاحب الحق ومن هذه الجرائم:
    • القتل العمد.
    • القتل شبه العمد.
    • القتل الخطا.
    • الجناية على ما دون النفس عمدا
    • الجناية على ما دون النفس خطأ
  • الجرائم التعزيرية: وهي الجرائم التي يعاقب عليها القاضي اعتمادا على الجريمة التي قام بها الجرم وهي ليست محددة مسبقا في الدين الاسلامي ويكون الهدف منها هو تأديب المجرم وردعا لكل من تسول له نفسه ان يقلده وهذه الجرائم هي أي جريمة خلافا لجرائم القصاص والحدود.

الى هنا متابعينا الكرام نكون قد وصلنا واياكم اى ختام موضوعنا الذي تعرفنا فيه على الفرق بين القصاص والتعزير، وعلى نظام العقوبات في الشريعة الاسلامة، كما وتعرفنا على الجرائم التي يمكن للقاضي ان يقوم بالحكم فيها على المجرم اعتبارا لما يراه مناسب او ما لايمكنه ان يزيد عليها .