هل الكاكاو يزيد الوزن، تنمو أشجار الكاكاو في المناطق الاستوائية من قارة أمريكا الجنوبية، كما تُزرع في منطقة الأمازون، وقد عُرفت عبر التاريخ زراعة الكاكاو في كل من أمريكا الوسطة وأمريكا الجنوبية، هذا ويُعتبر الكاكاو المادة الخام الأساسية لصناعة وتحضير أنواع الشوكولاتة المختلفة بعد إضافة بعض المواد عليها وبعض النكهات أو المكسرات، يتميز الكاكاو بمذاقه اللذيذ جعله محبب لدى الصغار والكبار على حدِِ سواء، ولا تقتصر أهمية الكاكاو على إضفاءه للسعادة فحسب، بل تكمن اهميته في قيمته الغذائية والعناصر الغذائية التي يتكون منها، لكن هل الكاكاو يزيد الوزن هذا السؤال سنتعرف على إجابته في هذا المقال.

هل الكاكاو يزيد الوزن

يحتوي الكاكاو على  الكثير من العناصر الغذائية والفوائد المؤثرة على الصحة، حيث تتضمن بودرة الكاكاو معادن عديدة منها: الكالسيوم، وعنصر الزنك، وعنصر المغنيسيوم، وعنصر النحاس، وعنصر الفوسفور وكذلك عنصر البوتاسيوم.

وللإجابة على السؤال هل الكاكاو يزيد الوزن؟ فإن الإجابة تتلخص في أن السعرات الحرارية للكاكاو منخفضة، إن ملعقة واحدة من الكاكاو البودرة بها  سعر حراري فقط، وما مقداره 0.75 غرام من الدهون، أما الألياف توجد بمقدار 1.8 جرام أي ما نسبته 7% من حاجة الجسم اليومية للألياف، كما أن ملعقة واحدة من بودرة الكاكاو تمد الجسم بـ 7% من حاجته اليومية من عنصر المغنيسيوم، وكذلك 4% من حاجة الجسم اليومية من عنصر الحديد.

الفوائد الصحية للكاكاو

تتعدد الفوائد الصحية للكاكاو البودرة، وهذا يعود لتركيبته الغنية بالعناصر المعدنية والبروتينات والألياف الغذائية والكربوهيدرات وغيرها، إليكم أهم الفوائد الصحية للكاكاو:

تقليل ضغط الدم المرتفع

الكاكاو لها القدرة على خفض ضغط الدم المرتفع، وذلك لاحتواءه على مادة الفلافونول الذي يعمل بدوره على تحسين معدل أكسيد النيتريك في الدم، كما يساعد على تعزيز وظائف الأوعية الدموية وبالتالي يساهم في خفض الضغط.

يكافح الاكتئاب

تساعد بودرة الكاكاو على تعديل المزاج ومكافحة علامات الاكتئاب، وذلك بفضل احتواءه على مادة فينيثيلامين، والتي تعتبر أحد النواقل العصبية الموجودة في المخ، والتي تقوم بدورها على تحسين المزاج  ومضادة للاكتئاب، عدا عن دور بودرة الكاكاو في زيادة نسبة السيروتونين، وهو أيضاً من النواقل العصبية المضادة للاكتئاب.

تقليل خطر التعرض للسكتة القلبية

أثبتت الأبحاث والدراسات العلمية دور بودرة الكاكاو في خفض معدل الكوليسترول في الجسم وكذلك تحسين تدفق الدم في الأوعية الدموية، عدا عن دورها في تعزيز ودعم صحة القلب والأوعية الدموية، لذلك فإنها تساهم في تقليل فرصة التعرض للسكتة أو الأزمة القلبية أو أي أمراض أخرى مرتبطة بالأوعية الدموية وجهاز الدوران.

مصدر غني بمضادات التأكسد

تحتوي بودرة الكاكاو على نسبة عالية من مضادات الأكسدة، والتي تعمل على مقاومة الالتهابات وتحسين ضخ وتدفق الدم في الأوعية الدموية، وفي ذات الوقت تعمل على تقليل ضغط الدم العالي، كما تساهم في السيطرة على مستوى السكر في الدم، وتحسين نسبة الكوليسترول أيضاً.

التحكم في الوزن

أكدت الدراسات العلمية دور بودرة الكاكاو في التحكم في الوزن، وذلك كون الدهون التي توجد في الكاكاو تتأكسد في الجسم وتتحول إلى طاقة، كما تعمل بودرة الكاكاو على تقليل الشهية وتطيل مدة الإحساس بالشبع والامتلاء وبذلك تساهم في التحكم بالوزن.

علاج الربو

تتكون بودرة الكاكاو من مضادات للربو منها: ثيوفيلين الذي يعمل على زيادة اتساع الرئة وتهدئة مجاري التنفس، وثيوبرومين الذي يقوم بتهدئة السعال المستمر.

حماية الأسنان

توجد في بودرة الكاكاو مركبات مضادة للبكتيريا تمتلك خصائص تساعدها على تعزيز المناعة، كما تحافظ على صحة وسلامة الفم والأسنان، كما تقوم بمحاربة بكتيريا الفم المسؤولة بشكل مباشر عن تسوس الأسنان وبالتالي تحافظ على الأسنان سليمة وصحيّة.

بودرة الكاكاو بها خصائص مضادة للسرطان

تحتوي بودرة الكاكاو على مركبات “الفلافونول” المضادة للسرطان، وذلك يعود لدوره في المحافظة على خلايا الجسم وحمايتها من التلف، كما أن الفلافونول يعمل على إعاقة نمو الخلايا السرطانية ويقاوم تكاثرها وانتشارها، وقد أكدت الدراسات العلمية أن مستخلص الكاكاو يساهم في تقليل فرصة الإصابة بسرطان الثدي والقولون والكبد والبروستاتا والبنكرياس وغيرها من أعضاء الجسم.

إن الكمية المناسب تناولها بشكل يومي من بودرة الكاكاو تُقدر بحوالي 2.5 جرام، أو ما يعادل 10 جرام من الشوكولاتة الخام الداكنة وهذا يضمن الحصول على كافة الفوائد المرجوة من الكاكاو.

تتعدد صور تناول بودرة الكاكاو منها:

  • تناول الشوكولاتة الداكنة التي تحتوي على ما نسبته 70% من الكاكاو كحد أدنى.
  •  يمكن تناول مشروب الكاكاو بنوعيه الساخن أو البارد.
  • يمكن إضافة الكاكاو البودرة لأنواع من العصائر الطبيعية المخفوقة.
  • ويمكن إضافة بودة الكاكاو إلى أصناف الحلويات المتنوعة.
  • رش بودرة الكاكاو على قطع من الفواكه الطبيعية كالموز والفراولة لجعلها غنية بالعناصر الغذائية.

آثار جانبية لبودرة الكاكاو

على الرغم من الفوائد الكثيرة لبودرة الكاكاو، وتأثيرها الصحي على الجسم إلا أنه قد يكون لها آثار سلبية على الجسم أو آثار جانبية وربما تفاعلات مع بعض أنواع الأدوية في بعض الأحيان، إليكم أبرز الآثار الجانبية لمستخلص الكاكاو:

  • الكافيين: تعتبر بودرة الكاكاو مصدر غني بالكافيين، وبذلك يكون الاستهلاك المفرط من الكافيين قد يسبب بعض الآثار الجانبية كـ: زيادة التبــول، اضطراب في دقات القلب وضرباته، الأرق والإرهاق وفي بعض الأحيان قد يؤدي إلى زيادة حدة القلق أو الإسهال، عدا عن أثره على الأطفال الرُّضع حيث أن الزيادة من الكافيين تسبب مغص عند الأطفال الرضع وربما يسبب ارتجاع مريئي حاد، كما من الأفضل تجنب تناوله في الفترة التي تسبق إجراء العمليات الجراحية حتى لا يؤثر على معدل السكر في الدم.
  • الحساسية: قد يكون لدى بعض الأشخاص حساسية تجاه مكونات الكاكاو، ومن أعراض الحساسية: صداع نصفي، تفاعلات جلدية أو حساسية جلدية، اضطرابات في الجهاز الهضمي كحدوث غثيان او انتفاخات.
  • التفاعلات الدوائية: إن احتواء الكاكاو على الكافيين يجعل له تأثير على بعض الأدوية التي يتم وصفها دون إجراء اختبار تشخيصي متعلق بالقلب، لذلك من الأفضل الإقلاع عن المشروبات الغنية بالكافيين قب إجراء الفحوصات المرتبطة بالقلب.

ما هي السعرات الحرارية التي توجد في بودرة الكاكاو؟

بودرة الكاكاو تحتوي على القليل من السعرات الحرارية، حيث لا تتجاوز 484 سعر حراري، كما يحتوي على نسب قليلة جداً من الدهون والكربوهيدرات وبذلك فإنه لن يُسبب أي زيادة في الوزن.