قصة جواهر ووائل، ان الطفلان وائل وجواهر هم حديث مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة العربية السعودية، حيث ترجع تفاصيل القصة التي حدثت في مدينة عرعر في الحدود الشمالية ، حيث ظهر طفلين خلال فيديو صوره ويقوم من خلاله احد الافراد بإخراجهم من السيارة بعد ان قضو وقت طويل فيها وظهر عليهم التعب والاختناق، حيث انتفض العديد من المغرديين بعد ان تم نشر فيديو ومنهم من وصفه بالاجرام والصادم للطفلين جواهر ووائل وتم تدشين هشتاق باسميهما عبر تويتر، لنتعرف على قصة جواهر ووائل.

تفاصيل قصة جواهر ووائل

بينت العديد من المصادر الصحفية ان رجل رجل ارجع طفلين وهما جواهر ووائل الى ذويهم دون ان يبلغ الجهات الرسمية والامنية، حيث وجه الامير فيصل بن خالد بن سلطان امير المنطقة الحدودية والشمالية وقد توجهت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية في المملكة العربية السعودية وبدراسة حالة الطفلين اللذين ظهروا في مقطع فيديو متداول عبر مواقع التوصل الاجتماعي تويتر واعداد التقرير العاجل عن الحالة، حيث شدد الامير على سرعة الابتداء باعمال وحدة الحماية الاسرية في فرع الوزارة وايضا رفع توصياتها وايجاد الحلول المناسبة لمنع التكرار في مثل تلك الحوادث المستقلة وايضا تطبيق نظم الحماية للطفل ولائحة التنفيذ بحق المتسببين وطالب الامير والشؤون الصحية في المنطقة وتقديم الرعاية الصحية الازمة للطفلان والتأكد من سلامتهما، وبدات التحقيقيات بذلك الجريمة التي ارتكبت بحق الطفلين جواهر ووائل.

هشتاق المفقوديين وائل وجواهر

تم تدشيين هشتاق وائل وجواهر عبر مواقع التواصل الاجتماعي تويتر، وبعد ان تم تداول ذلك الهشتاق وهو مكون من اسم طفلين كانا داخل سيارة وتلقى المصور العديد من الصور لهم ولام اهليهم لانهم اهملوا بالاطفال، وتم اللوم عليه لانه لم يقوم بتوصيلهم الى منزلهم او الاتصال بسيارة الاسعاف ولم يشربهم الماء رغم انهم كانوا عطسانين من حر الجو في السيارة.

رأي وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية

اكد متحدث وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ان كافة المختصين في وحدة الحماية الاسرية وهم يقوموا بالتحقيق بعد ورود الشكاوي المتعددة ومن مراكز وبلاغات التعنيف وذلك مخصص بمقطع فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي لطفلين، حيث تم توضيح انه يجرى التنسيق مع الجهة المختصة للوصول الى المتسببين بذلك الجريمة، ولتطبيق عليهم اشد العقوبات وحماية الطفل ولائحة التنفيذية بحقهم، وبوقت اخر قد كشف نايف العنزي من الحماية الاسرية في المنطقة الشمالية وانهم قد نجحوا في التوصل للاطفال جواهر ووائل في اسرع الاوقات، حيث تم توضيح العنزي على انه جاري الكشف عن الطفلين للتأكد من سلامتهم الصحية وذلك بجانب عمل الاجراءات النظامية المختصة بذلك الامور، لذلك تسائل العديد عن قصة جواهر ووائل.

افتتحت الحكومات المختصة في المملكة العربية السعودية تحقيق في السبب الحقيقي وراء قصة جواهر ووائل، حيث تم التحقيق في ذلك القصة وبمقطع الفيديو الذي ظهر عبر مواقع التواصل الاجتماعي وتبين ان شخص عثر على الطفلين في السيارة وانقذهم من الاقتناق وموت ارتفاع الحرارة داخل السيارة، حيث الكثير يتسائل بعد انتشار الفيديو عن قصة جواهر ووائل.