مميزات وسام الملك فيصل هو ما سنتطرق إليها في موضوع مقالنا هذا، دائما ما تسعى حكومة المملكة العربية السعودية إلى تكريم وتقدير أبناءها المواطنين، الذين يتميزون عن غيرهم أو من استطاع أن يقدم بعض الخدمات الكبرى للدولة، ويعد وسام الملك فيصل أحد الأوسمة التكريمية، وهو عبارة عن أحد الأوسمة الملكية التقديرية، والجوائز المهمة التي تمنحها حكومة المملكة العربية السعودية لكل من قدم خدمات جليلة للمملكة.

ما هو وسام الملك فيصل

يتضمن وسام الملك فيصل عدة درجات وهي

  • الدرجة الأولى يمنح لملك المملكة العربية السعودية فور توليه الحكم وهو عبارة عن قلادة الملك عبدالعزيز، قلادة بدر الكبرى.
  • الدرجة الثانية وشاح الملك عبدالعزيز
  • الدرجة الثالثة وسام الملك عبدالعزيز
  • الدرجة الرابعة وسام الملك فيصل

وسام الملك فيصل

الأوسمة والجوائز التقديرية من أحد الوسائل التي تعبر عن تقديم المكانة الخاصة بأحد الأشخاص الذي استطاع أن يحقق إنجازات تحتاج إليها الدولة، أو لبعض الشركات والمؤسسات التي قدمت بعض من الخدمات الجليلة التي ساعدت على نهضة وتقدم أحد جوانب المملكة، ولقد صدر المرسوم الملكي الذي ويوضح الأوسمة التقديرية الخاصة بالمملكة، والذي كان على النحو التالي:-

وسام الملك فيصل، وسام الملك فهد، وسام الملك عبدالعزيز، وسام الملك خالد، وجميعها أوسمة من الدرجة الرابعة، وذلك وفقاً لترتيب الأوسمة الملكية الأخرى، وما وسام عبارة عن ٣ درجات تمنحه حكومة المملكة العربية السعودية إلى من يستحقه.

ومما لا شك فيه أن وسام الملك فيصل بن عبدالعزيز، لهو من الجوائز ذات القيمة والمكانة التقديرية المعنوية، والتي لا يمكن تقديرها ماديًا، والحصول عليه من الشرف الذي يرغب الجميع منحه لنفسه، ولكن وفقاً للمرسوم الملكي الصادر فإنه يحق لحكومة المملكة العربية السعودية أن يتم سحب وسام الملك فيصل من أحد الأشخاص الذين حصلوا عليه إذا توافرت أحد الحالات التالية:-

  • في حالة ما إذا ارتكب جريمة مخلة بالشرف والأمانة.
  • في حالة أن تم فصله من الخدمة أو من عمله.
  • في حالة إعلان رغبته في التنازل عن الجنسية السعودية، والرغبة في الحصول على جنسية أجنبية أخرى.
  • في حالة التصرف في الوسام سواء كان بالبيع أو الرهن أو التقليل من شأنه.

شاهد أيضا: مميزات وسام الملك عبدالعزيز من الدرجة الثالثة

الملك فيصل بن عبدالعزيز آل سعود

الملك فيصل بن عبدالعزيز آل سعود من أشهر الملوك الذين حكموا المملكة العربية السعودية، ويجدر بنا القول بأنه أفضلهم على الإطلاق، تولى حكم المملكة ليعلن اختلافه عن غيره كحاكم، ترتيبه الثالث من الحكام، وهو أحد الحكام السبعة الذين حكموا المملكة، اهتم بالكثير من المجالات، واستطاع أن يحقق نهضة بالمملكة، وأحدث تغييرا في كافة جوانبها، اكتسب حب المواطنين السعوديين، ولكنه اغتيل بسبب حبه للبلاد، ومناهضته القضية الفلسطينية، وكرهه للاحتلال الإسرائيلي اليهودي، كما كان لمواقفه المساندة للدول العربية أثر كبير في نفوس الأمة الإسلامية، وكيف لنا أن ننسى الدور البطولي الذي لعبه في حرب ١٩٧٣م، حيث أمر بقطع البترول عن دول الغرب.

وسام الملك فيصل

تقدم المملكة العربية السعودية العديد من الأوسمة والجوائز التقديرية والميداليات، والتي تم إنشاؤها لأول مرة في عهد الملك فيصل بن عبدالعزيز آل سعود عام ١٩٦٩م، بناءاً على مرسوم ملكي، ولم يتم اقتصار منح هذا الوسام على فئة محددة، بل حرثت الحكومة على تقديمه لكل من يستحق الحصول عليه، ويثبت ذلك فعلياً، وتم تكريم الكثير من الشخصيات العسكرية والوطنية، تقديراً من المملكة على جهودهم المبذولة.

ويعد وسام الملك فيصل بن عبدالعزيز آل سعودي رابع الأوسمة التقديرية التي تقدمها حكومة المملكة العربية السعودية لمن هم ذات أحقية بالحصول عليه، لما يمثله من مكانة مرموقة، وقيمة معنوية كبيرة، وهو ذات الشكل المميز، حيث يؤلف من

  • قطعة واحدة
  • عبارة عن شريط حريري، يوجد في آخره الموشح.
  • الموشح عبارة عن ميدالية ذات اللون الأصفر الذهبي في الوسط.
  • بينما يوجد خطان عريضان من على الجانبين، ذات اللون الأخضر العامل والأبيض الفضي.
  • في الوسط يوجد اللون الأخضر، ويوجد خط رفيع أسود اللون.
  • يعلق بالشريط رصيعة من المعدن ذات اللون الذهبي، يبلغ قطرها ٤.١ سنتيمتر.
  • يوجد في منتصف الشريط زر دائري.
  • يعلق هذا الوسام الملكي على الصدر في أعلى الجهة اليسرى.

شاهد أيضا: مميزات ميدالية الاستحقاق من الدرجة الثانية

مميزات وسام الملك فيصل

وسام الملك فيصل من الأوسمة الملكية ذات المكانة الشرفية، ويتم منحه لكل من ينتسب إلى وزارة الداخلية بالمملكة العربية السعودية، ووزارة الدفاع السعودية، تقديراً من حكومة المملكة على الجهد الرائع المبذول للحفاظ على المملكة من أي خطر خارجي، والدفاع بأرواحهم عن أرض الوطن.

أعلن الديوان الملكي السعودي عن العديد من المميزات التي يمنحها وسام الملك فيصل لمن حصل عليه، والتي حددت كالتالي:-

  • يحق لمن حصل على وسام الملك فيصل أن يمنح إجازة طويلة الأمد، وذلك في حالة مرضه، أو في حال ما إذا كان يعاني من بعض الأمراض المزمنة مثل الفشل الكلوي.
  • يسمح لصاحب الوسام أن يحصل على فرصة التقاعد المبكر عن السن القانوني المحدد للمعاش، وذلك في حالة تدهور الحالة الصحية له، كما تمنحه المملكة العربية السعودية نسبة ٧٠٪ من الراتب الشهري له.
  • يحصل صاحب الوسام الملكي من الدرجة الثالثة على خصم يصل إلى ٥٠٪ على كافة تذاكر الطيران سواء كان طيران داخلي أو خارجي.

شروط الحصول على الأوسمة التقديرية

كما سبق وإن ذكرنا أن حكومة المملكة العربية السعودية تسعى لتكريم أبناءها المواطنين السعوديين، الذين جاهدوا على حماية بلادهم، وحملوا أرواحهم على أيديهم، للحفاظ على الوطن وحمايته من أي خطر داخلي أو خارجي، وذلك تعبيراً منهم عن قيمة المملكة العربية السعودية في داخلهم، ولذلك فإن حكومة المملكة حرصت على منح هذا الوسام الملكي الشرفي لمن هم يخدمون بلادهم من القلب، فقامت بوضع مجموعة من الشروط والأحكام التي يجب توافرها في المرشحين للحصول على هذا الوسام الشرفي، والتي تتمثل في الآتي:-

  • أن يكون الشخص حسن السير والسلوك، ويتمتع بالسمعة الطيبة.
  • ألا يكون قد حكم عليه بالسجن في أي جريمة مخلة بالشرف والأمانة، في جميع مراحله العمرية
  • ألا يكون قد تم فصله من الخدمة العسكرية العامة لأسباب أمنية أو تأديبية تتعلق بالخدمة العسكرية.

أشخاص سعوديين حصلوا على وسام الملك فيصل

منح وسام الملك فيصل بن عبدالعزيز العديد من الشخصيات السعودية، الذين استحقوا حمل هذا الشرف الكبير، ويتم منح هذا الوسام بعد تشكيل لجنة من وزارة الداخلية بالتضامن مع وزارة الدفاع، يقوم بالبحث الدقيق حول مستحقي تلك المكانة ، وبعد مراعاة الدقة، يتم منح الوسام الشرفي إلى كل من قام بخدمة بلاده بشرف وأمانه، وكان من بين تلك الأشخاص السعوديين الذين حصلوا على الوسام

شاهد أيضا: ميدالية الاستحقاق من الدرجة الثالثة مميزاتها

  • اللواء/ محمد بن منزل البيالي قائد حرس الحدود بالمملكة العربية السعودية.
  • الدكتورة/ هويدا بنت عبيد القثامي على، والتي حصلت على وسام الملك فيصل من الدرجة الرابعة تقديرًا على المجهود الرائع المبذول للحفاظ على سلامة الأطفال، لتصبح هي أول سيدة سعودية تحصل على وسام الشرف الملكي، وذلك لقيامها بأول عملية ربك الشريان الرئوي للأطفال ممن هم صغار السن، الذين يعانون من وجود عيوب خلقية في القلب، وتقدر الدولة جهودها وتفرغها الكامل للقيام بجراحات القلب للأطفال حديثي الولادة، والرضع.