ماهي السورة التي تحدثت عن غزوة تبوك، تحدث القرآن الكريم عن العديد من القصص والغزوات والمعجزات، فالقرآن الكريم هو الكتاب الذي انزل على الرسول محمد صلى الله عليه وسلم في ليلة القدر، حيث تعددت السور والايات التي تتحدث عن جميع العقصص والعبر عند المسلمين، لذلك تذكر العديد من الاسئلة القرآنية في الالعاب الثقافية والدينية والالغاز والفوازير، ومن تلك الاسئلة ماهي السورة التي تحدثت عن غزوة تبوك.

 السورة التي تحدثت عن غزوة تبوك

سورة التوبة

تعريف سورة التوبة

سورة التوبة والتي تحدثت عن غزوة تبوك، هي سورة مدنية ما عدا آيتين وهي آية 128، 129 هي ايات مكية وهي ايضا السورة الوحيدة في القرآن الكريم التي لا تبدأ بالبسملة ونزلت السورة بالمنافقين والبراءة من المشركين، حيث من العلماء قد عدها انها هي وسورة الانفال سورة واحدة وعدد آياتها 129 آية وترتيبها في القرآن الكريم التاسع، وتبدا من الجزء العاشر وتمتد الى بداية الجزء الحادي عشر.

ان غزوة تبوك بدأت في سورة التوبة من الاية الثامنة والثلاثين الى آخر السورة مع تواجد آيات آخرى، ولم يتم ذكر اسم غزوة تبوك في سورة التوبة ولكن هناك آية تشير لها وهي قال تعالى:(لَوْ كَانَ عَرَضاً قَرِيباً وَسَفَراً قَاصِداً لَاتَّبَعُوكَ وَلَكِنْ بَعُدَتْ عَلَيْهِمُ الشُّقَّةُ)، حيث اتفق المفسرين على ان السورة انزلت في تبوك، لذلك تعددت الاسئلة ومنها ماهي السورة التي تحدثت عن غزوة تبوك.