ماذا يقال لاهل الميت، الموت هو توقف القلب عن النبض وخروج الروح إلى بارئها، حيث أن الموت حق ومكتوب على كل مخلوقات الله على الأرض، فكل إنسان يعز عليه روحه وأرواح أقاربه ويصعب عليه فكرة الفراق، حيث أنه الموت مصيبة كبيرة وفراق للأبد فلذلك لابد للإنسان المسلم الصبر، فعند الموت من مواساة أهل الميت والوقوف بجانبهم في مصيبتهم، فماذا يُقال لأهل الميت عند حضور الدفن أو واجب العزاء؟ هذا السؤال سيتم الإجابة عنه بشكل مفصل وتقديم جميع الجمل التي تقال لأهل الميت من أجل مواساتهم.

ما هي التعزية

التعزية هي قيام الجيران والأصدقاء والأقارب بتعزية أهل الميت وحضور مراسم الدفن والصلاة على الميت، والقيام بالوقوف بجانبهم سواء بالعامل المادي أو المعنوي، حيث أنه من المتعارف أن المعنى الرئيسي للتعزية هو القيام بالتلفط ببعض من الكلمات تربط على قلب أهل الميت، وبذلك فإن التعزية له دور معنوي كبير في التخفيف على أهل الميت.

ماذا يقال لأهل الميت

قد ينسى بعض الأشخاص الكلمات التي تُقال لأهل الميت، لذلك نقدم لكم بعض الجمل التي تقال لأهل الميت وهي:

  • عظم الله أجركم وأحسن عزائكم وغفر لميتكم.
  • اللهم أغفر له، واغفر لنا يا ربّ العالمين، وافسح له في قبره ونوّر له فيه.
  • إنّا لله وإنّا إليه راجعون، كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام، اللهم اغفر له وارحمه و تقبل منه وأحسن مثواه يا أرحم الراحمين.
  • ربط الله على قلوبكم، وأعانكم على مصيبتكم إنّكم والله لأهل صبر، وإنّما يوفى الصابرون أجورهم، وللصابرين جزاء عند الله عظيم، ولهم مقام كريم، وعوض من الله على ما أصابهم.
  • إِنَّ للَّه ما أَخَذَ، وله مَا أَعطى، وكل شيء عنده بأجل مسمى.
  • الله يرحم ميتكم ويغفر له ويجعل قبره روضة من رياض الجنة، إنّا لله وإنّا إليه راجعون.
  • قد أصابني من الحزن ما أصابكم فلا تيأسوا والله يسمع دعائكم.
  • اللهم اغفر له وادخله مدخلاً كريماً، واجعل قبره روضة من رياض الجنة، واجعله مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين.
  • أسأل الله أن يأجركم في مصيبتكم ويرحم ميتكم، وإعلموا أن الموت سيصيب كل حيّ، وأنَّ الجميع مصيرهم إليه.
  • أعظم الله أجرك، وأحسن عزاءك، وغفر لميتك.
  • يا من يعز علينا أن نفارقهم وجدنا كل شيء بعدكم عدم.
  • أحسن الله عزاءكم في مصابكم، إنّا لله وإنّا إليه راجعون.

أدعية للميت مستجابة

عند الموت ينتهي كل شيء لدى الميت إلى الدعاء فهو العمل الذي يُضاف إلى حسناته، فقد قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: ” إذا مات الإنسان إنقطع عنه عمله إلا من ثلاثة : إلا من صدقة جارية ، أو علم ينتفع به ، أو ولد صالح يدعو له”، لذلك هذه بعض الأدعية التي يدعى بها للميت:

  • الله أجعل قبره روضة من رياض الجنة، ولا تجعل قبره حفرة من حفر النار.
  • اللهم إرحمهم رحمة واسعة.
  • اللهم إغفرله وإرحمه وأدخله الجنة من النبيين والصديقين والشهداء وحُسن أولئك رفيقا.
  • اللهم إغسله من الذنوب والخطايا بالماء والبرد و الثلج.
  • اللهم نَقّهِ من الذنوب والخطايا كما يُنقى الثوب الأبيض من الدنس.
  • اللهم باعد بينه وبين خطاياه كما باعدت بين المشرق والمغرب.
  • اللهم إن كان محسناً فزد في حسناته، وإن كان مسيئاً فتجاوز عن سيئاته.
  • اللهم أبدله أهلاً خيرٍ من أهله، وزوجاً خيراً من زوجه، وأبناءاً خيراً من أبناءه.
  • اللهم أغفر له، وأرفع درجته في المهديين، وأخلفه في عقبه في الغابرين، وأغفر لنا وله أجمعين، اللهم أفسح له في قبره، ونور له فيه.
  • اللهم إنّ فلاناً بن فلان في ذمّتك، وحبل جوارك، فقِه من فتنة القبر، وعذاب النّار، وأنت أهل الوفاء والحقّ. فاغفر له، وارحمهُ، إنّك أنت الغفور الرّحيم.
  • اللهم آنس وحشته ووسع مدخله، واعذه من عذاب القبر.
  • اللهم إني اسالك له الدرجات العلى من الجنة، وادخله الجنة، وأسألك له خلاصًا من النار، ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا، ربنا ولا تحمل علينا إصرًا كما حملته على الذين من قبلنا، سبحانك ربي واليك المصير.
  • اللهمّ أدخله الجنّة من غير مناقشة حساب، ولا سابقة عذاب.
  • اللهمّ أنزله منزلاً مباركاً، وأنت خير المنزلين.
  • اللهم اجعل عن يمينه نوراً، حتّى تبعثه آمناً مطمئنّاً في نورٍ من نورك.
  • اللهمّ إنّه كان يشهد أنّك لا إله إلّا أنت، وأنّ محمّداً عبدك ورسولك، وأنت أعلم به.

ماذا يقال لاهل الميت إذا كان طفل

يقوم الإنسان المسلم بمواساة المسلمين وتقديم واجب العزاء لأهل الميت، فماذا يقال لأهل الميت إذا كان طفل؟ حيث أنه من المعروف أن مصيبة الوالدين في طفلهم كبيرة وصعبة، لذلك نقدم لكم ما ورِدَ النبي -صلى الله عليه وسلم-:

  • اللهم اجعله ذخرًا لوالديه، وفرطًا وشفيعًا مجابا، اللهم أعظم به أجورهما، وثقل به موازينهما، وألحقه بصالح سلف المؤمنين، واجعله في كفالة إبراهيم عليه الصلاة والسلام، وقه برحمتك عذاب الجحيم.

أيات عن الموت

ورد ذكر الموت في القرأن الكريم في مواضع كثيرة، حيث أنها وردت في غالبية سور القرأن، وهذه بعض الآيات التي ذُكر فيها الموت:

  • قال الله تعالى: ” وَجَاءَتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ ذَلِكَ مَا كُنْتَ مِنْهُ تَحِيدُ”.
  • قال الله تعالى: “قُلْ إِنَّ الْمَوْتَ الَّذِي تَفِرُّونَ مِنْهُ فَإِنَّهُ مُلَاقِيكُمْ ثُمَّ تُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ”.
  • قال الله تعالى : “يَجْعَلُونَ أَصَابِعَهُمْ فِي آذَانِهِمْ مِنَ الصَّوَاعِقِ حَذَرَ 
  • قال الله تعالى: “كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ  وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ”.
  • قال الله تعالى: “إنك ميت وإنهم ميتون (30) ثم إنكم يوم القيامة عند ربكم تختصمون”.

الموت علينا حق لذلك فليَعِدّ الإنسان نفسه ليوم تشخص فيه الأبصار، فمن دخل الجنة فقد فاز وربح ومن دخل النار فقد خاب وخسر، الله يجعلنا نحن وأياكم وموتانا موتاكم وموتى المسلمين من أهل الجنة قولوا آمين.