ماذا يقال عند التسبيح بالمسبحة، كثير من الاشخاص لا يعرف ما يقول عند مسك المسبحة سواء العادية او الرقمية، لهذا نرى الكثير فقط يسبحون بسبحان الله والحمدلله والله اكبر، ولا يعلمون ان هناك الكثير من الاذكار التي يمكن التسبيح بها، لهذا نرى البعض يبحث عن افضل ما يقال عند التسبيح بالمسبحة، ونحن بدورنا سوف نقدم لكم الان التفاصيل الخاصة بهذا الموضوع، والذي سوف ننشره لكم الان عبر مقالنا هذا في موقع المحيط، لكي تتعرفوا على ما يقال عندما نسبح بالمسبحة لتستطيعوا الحصول على ما تريدون من هذه التسابيح، وبدرونا اليوم عبر موقع المحيط سوف ننشر لكم حصريا تفاصيل اكثر حول ماذا يقال عند التسبيح بالمسبحة.

ماذا يقال عند التسبيح بالمسبحة

التسبيح يعتبر من افضل الاشياء التي يتقرب بها العبد الى الله عز وجل، وقد حث عليه النبي صلى الله عليه وسلم وفي كتاب الله عز وجل يقول جل علاه وقد قال في محكم التنزيل: فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ وَحِينَ تُصْبِحُونَ [الروم:17]، ويقول جل وعلا: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْرًا كَثِيرًا ۝ وَسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلًا [الأحزاب:41-42]،

والمعاني كثيرة، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح كلمتان خفيفتان على اللسان، ثقيلتان في الميزان، حبيبتان إلى الرحمن: سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم، ويقول عليه الصلاة والسلام: أحب الكلام إلى الله أربع: سبحان الله والحمد لله، ولا إله إلا الله والله أكبر، ويقول أيضًا عليه الصلاة والسلام: الباقيات الصالحات: سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله والله أكبر، ولا حول ولا قوة إلا بالله، والأحاديث في هذا كثيرة تدل على فضل التسبيح والذكر.

وهذا الامر فضل عظيم، حيث يستحب للعبد المسلم عقب الصلاة ان يسبح الله وبحمده ويكبره ثلاثا وثلاثين مرة، وفي صحيح مسلم عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال من سبح الله دبر كل صلاة ثلاثًا وثلاثين، وحمد الله ثلاثًا وثلاثين، وكبر الله ثلاثًا وثلاثين، فتلك تسع وتسعون، ثم قال تمام المائة: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كل شيء قدير، غفرت خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر، وهذا فضل عظيم، فينبغي للمؤمن والمؤمنة العناية بهذا الأمر بعد كل صلاة، الظهر والعصر، والمغرب والعشاء، والفجر.

ماذا يقال عند التسبيح بالأصابع

من السنة التسبيح بعد الاصابع، بالخمسة اصابع تطبيقا وفتحا حتى اكمال الثلاثة والثلاثين، ويكون باليد اليمنى افضل، وان سبح بالاثنتين فلا حرج، والسنة ان يقول العبد المسلم سبحان الله والحمدلله والله اكبر ثلاثا وثلاثين مرة والختم بقول

لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير»، كما جاء في الحديث الصحيح،

والافراد بقول سبحان الله، سبحان الله، سبحان الله ثلاثة وثلاثين، الحمد لله، الحمد لله ثلاثة وثلاثين، الله أكبر، الله أكبر، ثلاثة وثلاثين، فلا بأس بهذا كله طيب، وإن جمعهما كان أضبط وأسهل سبحان الله والحمد لله والله أكبر ثلاثة وثلاثين مرة، الجميع تسعة وتسعون، ثم يختم المائة بقول: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير

وإن شاء قال: يحيى ويميت كله طيب، لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير، أو يزيد: بيده الخير وهو على كل شيء قدير كله طيب، كل هذا جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم في أنواع الذكر، جاء عنه ﷺ في أنواع الذكر أنواع، منها: لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، ومنها: لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير، ومنها: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد بيده الخير وهو على كل شيء قدير، ومنها: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد يحيي ويميت بيده الخير وهو على كل شيء قدير، ومنها: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو حي لا يموت بيده الخير وهو على كل شيء قدير، كله طيب والحمد لله. نعم.

افضل صيغة التسبيح

يوجد الكثير من الصيغ الخاصة بالتسبيح التي وردت في الكتاب والسنة النبوية الشريفة، وهذه الصيغ يحصل الانسان فيها على الكثير من الاجر والثواب، لهذا سوف نقدم لكم افضل صيغ التسبيح التي نقدمها لكم الان وهي كالاتي:

  • أن يسَبّحَ اللهَ فِي دُبُرِ كُلِّ صَلَاةٍ ثَلَاثًا وَثَلَاثِينَ ، ويحمده ثَلَاثًا وَثَلَاثِينَ ، ويكبره ثَلَاثًا وَثَلَاثِينَ ، ويقول تَمَامَ الْمِائَةِ : لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ ، لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِير ، فيكون المجموع مائة .
  • 2- أن يسبح الله ثلاثاً وثلاثين، ويحمده ثلاثاً وثلاثين، ويكبره أربعاً وثلاثين.
  • أن يسبح الله ويحمده ويكبره ويهلله : خمسا وعشرين ، فيكون المجموع مائة .
  • أن يسبح الله عشراً ، ويحمده عشراً ، ويكبره عشراً .
  •  سبحان الله عشراً ، والحمد لله عشراً ، والله أكبر عشراً .
  • سبحان الله والحمد لله والله أكبر ثلاثاً وثلاثين ، فالجميع تسع وتسعون ، ويختم بلا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير .
  • سبحان الله ثلاثاً وثلاثين ، والحمد لله ثلاثاً وثلاثين ، والله أكبر أربعاً وثلاثين .
  • سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر خمساً وعشرين مرة ، فالجميع مائة مرة ” انتهى من ” شرح منظومة أصول الفقه وقواعده ” (ص176-177) .
  • سُبْحَانَ رَبِّيَ الْعَظِيمِ، وَتُقَالُ فِي الرُّكُوعِ
  • سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ رَبَّنَا وَبِحَمْدِكَ، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي
  • سُبُّوحٌ قُدُّوسٌ رَبُّ الْمَلَائِكَةِ وَالرُّوحِ
  • سُبْحَانَكَ وَبِحَمْدِكَ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ
  • سُبْحَانَ ذِي الْجَبَرُوتِ وَالْمَلَكُوتِ وَالْكِبْرِيَاءِ وَالْعَظَمَةِ
  • سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ
  • سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ
  • اللَّهُ أَكْبَرُ كَبِيرًا، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ كَثِيرًا، وَسُبْحَانَ اللَّهِ بُكْرَةً وَأَصِيلً
  • سُبْحَانَ الْمَلِكِ الْقُدُّوسِ
  • سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ وَبِحَمْدِهِ
  • سُبْحَانَ اللَّهِ عَدَدَ مَا خَلَقَ، وَسُبْحَانَ اللَّهِ مِلْءَ مَا خَلَقَ، وَسُبْحَانَ اللَّهِ عَدَدَ مَا فِي الْأَرْضِ وَالسَّمَاءِ، وَسُبْحَانَ اللَّهِ مِلْءَ مَا فِي الْأَرْضِ وَالسَّمَاءِ، وَسُبْحَانَ اللَّهِ عَدَدَ مَا أَحْصَى كِتَابُهُ، وَسُبْحَانَ اللَّهِ عَدَدَ كُلِّ شَيْءٍ، وَسُبْحَانَ اللَّهِ مِلْءَ كُلِّ شَيْءٍ، وَتَقُولُ الْحَمْدُ مِثْلَ ذَلِكَ

تعرفنا على ماذا يقال عند التسبيح بالمسبحة، وذلك بناءً على ما ورد في السنة النبوية، وفي الكتب التي اعتُبرت من أكثر الكتب الموثوقة تداولًا في المكاتب الاسلامية.