الفرق بين زيت بذور العنب الأصلي والتقليد لا يُمكن الكشف عنه ببساطة، فإنّنا نعى تمامًا بأنّ هناك أوجه تشابه كبيرة بين كل منها، ولكن قبل أن نتعرف على الطريقة التي من خلالها نتمكّن من التعرف على الفرق بين زيت بذور العنب الأصلي والتقليد، وجب أن نعرف العنب، فهو فاكهة تؤكل ثمارها ويُصنع منها العصير أيضًا، والقليل من الافراد يعرف ان العنب وبذوره يستخرج منه الزيت ويستخدم في الاغراض المتعددة منها التجميلية والطبية ويعتبر ذلك الزيت من المواد الاساسية التي تستخدم في المنتجات التجميلية المتعددة للشعر والبشرة ايضا، حيث يستخلص زيت بذور العنب بالعديد من الطرق التي يكون الهدف منها في النهاية هو عملية الحصول على الزيت من بذور العنب بالعديد من الطرق ويكون رائق وخالي من اي شوائب ولا يفقد اي عنصر من عناصره، لذلك سنطرح زيت بذزر العنب الاصلي والتقليد.

زيت العنب الاصلي

ان زيت العنب الاصلي من الفواكه المبللة والجافة، حيث انها تتم عبر ازالة البذور وتجفيفها بسرعة وذلك لضمان الانتاج من زيت يحتوي على قيم الحمض المنخفض والتي تتضمن العملية الرطبة وذلك يكون عبر اسطوانات دوارة مع شاش ثلاثة مم وذلك لازالة العنب ومن ثم يجفف البذور في المجففات الدوارة قبل التنظيف وحفظها بدل من ذلك والتي تتضمن العمليات الجافة تجفيف ثفل العنب وذلك قبل الاستخراج للبذور وايضا يمكن الاستخراج لزيت بذور العنب من خلال طريقة الضغط البارد وذلك عبر استخلاص المذيبات.

حيث يتم الضغط على البارد بالاول ويتم سحق البذور عبر مكبس وذلك لفصل البذور عبر الطارد والتي يمكن ان تتحول الى نبيذ او عصير وذلك بعد الاستخراج للزيت الكامل وبعد ذلك يوضع في وعاء يسمح له بالاستقرار لمدة اربعة وعشرين ساعة  والذي يتراوح في لون النفط الخام من الاصفر الى الاخضر المصفر وايضا له رائحة خاصة، حيث يتم الاحتفاظ بالزيوت الناضجة والباردة عبر الضغط الطبيعي والفوائد الطبيعية.

زيت بذور العنب الاصلي والتقليد في السعودية

ان العنب متواجد في مناطق البحر الابيض المتوسط واسيا، حيث ان الاغريقيون كانوا هم اول من استهلك العنب وذلك لفوائد صحية متعددة، حيث كشفت العديد من الكتابات الطبية القديمة وان الفلاسفة واليونانين قد سجلوا العديد من الفوائد الصحية للعنب، حيث ان زيت العنب متواجد منذ ستة الاف عام وانتشر استخدامه في الطعام والشراب ايضا في منطقة البحر الابيض المتوسط ، حيث ان النبي دانيال اكله لخصائصه المعززة والصحية وذلك يبين الى ان حقيقة انه ذلك الحين، ووفق لما يقدم من الاطباء القدماء من فوائد العنب وفوائد بذوره وكرمه في التطبيق الطبي وهو استخدام البراهم التي تعالج الجلد والعيون، حيث تم استخدام الاوراق كضمادات وذلك لمساعدة الدم وفق التدفق للدم على الجروح وايضا لتهدئة الالتهاب المرتبط بالواسير، وايضا تم تناول العنب الغير ناضج لتخفيف الامساك وعدم الراحة لتخاذ الطعام وتم استخدام العنب الناضج للتخلص من الغثيان الذي يخفف الامساك ومشاكل الكبد بالشكل الطبيعي.

مواصفات زيت بذور العنب الاصلي والمقلد

ان زيت بذور العنب الاصلية لها العديد من الخصائص والمواصفات التي تميزه والتي تميز الزيت الاصلي للعنب وبذور العنب المغشوش ومن تلك المواصفات لبذور العنب هي:

  • الكثافة الخفيفة جدا حيث انه من الزيوت الخفيفة مثل زيت اللوز.
  • الزيت ذات ملمس غني.
  • يكون ذات لون رائق وصافي.
  • زيت العنب غني بالفيتامينات.
  • لا يسبب التحمل على البشرة وهو سريع التشرب.
  • يقوم بترطيب البشرة مثل البلسم.
  • يتناسب مع كل انواع البشرة وايضا يخفف من الالتهابات والحساسية.

فوائد زيت بذور العنب

تتعدد الفوائد لزيت بذور العنب، حيث انه يستخدم في العديد من الاستخدامات ومن فوائد زيت بذور العنب هي:

  • يستخدم زيت العنب في علاج كل مشاكل الشعر والتلف والشعر المتساقط والباهت وذلك لانه رطب وعالي لجذر الشعر.
  • حيث يمنع القشرة وبه فيتامينات ومن ذلك الفيتامينات فيتامين E.

فوائد زيت بذور العنب العامة

تتعدد فوائد بذور العنب وهي غير محصورة في التجميل فقط وقد يتم اكتشاف فوائد متجددة وهي تختص بالعديد من اجزاء الجسم من الداخل والخارج ومن فوائده كالاتي:

  • يقوم بحماية خلايا الجسم، حيث يتواجد في زيت العنب العديد من المواد التي تعرف بمضادات الاكسدة والتي لها العديد من الادوار في حماية الخلايا في جسم الانسان من التلف والانقسامات والامراض.
  • تامحافظة على الصحة العامة للقلب حيث ان زيت العنب يقوم بحماية شرايين الجسم وعدم التجلط وذلك لانها تحافظ على نسبة ومعدلات الكوليسترول في الدم وايضا تعمل على تنظيم المعدل العام والمثالي للمحافظة على القلب من الامراض والمخاطر.
  • زيت العنب هام جدا لمرضى السكري، حيث ان زيت العنب ذات اهمية كبيرة وعالية وذات فوائد كبيرة لمرضى السكري وذلك لما يتواجد به من حمض اللينوليك وايضا يعمل ذلك الحمض على المحافظة على معدل السكر ونسبته في الاجسام وذلك لانه حمض دهني وغير مشبع.

طريقة استخراج زيت العنب بالضغط الهيدروليكي

تتعدد الطرق في استخراج زيت بذور العنب ومن تلك الطرق الضغط الهيدروليكي وهي من الطرق المميزة والقديمة والتي يتم استخدامها في الحصول على الزيوت النباتية من بذور الثمرة والنباتات وايضا يتم اللجوء الى ذلك الطرق لانها امنة على الزيت الناتج لانها لا تقوم بتعريض الزيت لاي حرارة تؤدي الى الفساد للفيتامينات ولان المواد الغذائية التي تتواجد في الزيت تتاثر بالحرارة، وبعد القيام بالضغط او العصر يتم التصفية في غرابيل ضيثة وذلك للحصول على الزيت الرائق والصافي والخالي من اي شوائب، وبعد ذلك يأخذ اللب ويتم استخدامه في الصناعات الاخرى ومن عيوب ذلك الطريقة لا يمكن الحصول على الزيت المتواجد في البذور، حيث يبقى الزيت مفقود بالكمية الكبيرة التي نحصل عليها بالشكل القليل ولكن تكون عالية الجودة والنقاوة وذات الطعم الجميل وذات الرائحة الذكية.

طريقة الضغط اللولبي في استخلاص زيت العنب

ان طريقة الضغط اللولبي تتشابه مع الضغط الهيدروليكي، حيث يتم الضغط باللجوء الى الحرارة المستخدمة مع الضغط وهي مئتان درجة مئوية وللحصول على كل من الزيت المتواجد في البذور، حيث تؤثر بالشكل السلبي من الناحية في اللون والرائحة، حيث تعتبر ذلك الطريقة من افضل الطرق المستخدمة في استخلاص الزيت من بذور العنب بالشكل الافضل.

موانع استخدام زيت العنب

يجب عدم استخدام زيت العنب عبر التناول وايضا عدم استخدامه للاطفال او بالقرب منهم وفي حالة الابتلاع كما هو تلوضع مع الزيوت الاخرى اجراء اختبار رقعة الذراع الداخلية عبر استخدام كمية من الزيت للتحقق من الحساسية، حيث يبين استجابة الحساسية عبر خمسين دقيقة الى ان الزيت امن للاستخدام وذلك للذين يعانون من الحساسية من العنب والذي يسبب خطر كبير بالاصابة بالحساسية من زيوت بذر العنب ويجب تجنب الاستخدام.

يعتبر زيت العنب من افضل الزيوت التي تستخدم في العمليات التجميلة للافراد، حيث يستخدم منذ وقت طويل عند الافراد وهو عبارة عن زيت ملين ومصفى للاوجه ويتم استخدامه لتصفية البشرة، ويحتوي ذلك الزيت على فيتامين اي المهم للبشرة والعديد من الاشياء في الجسم ايضا، وها قد تعرفنا على الفرق بين زيت بذور العنب الاصلي والتقليد.