ما هو الترامادول، هو علاج مسكن يساعد المريض في تخلصه من الآلآم، حيث أن طريقة عمل هذا الدواء أنه يعطي الدماغ إشارة لتغيير شعور الجسم بالألم، وكما أن تركيبة العلاج كيميائية تتشابه مع هرمون في جسم الإنسان يُسمى الإندروفين، حيث أن هرمون الإندروفين يُعطي إشارة إلى مستقبلات الدماغ وذلك لتخفيف الألم في المنطقة المصابة، فدواء الترامادول يعمل بشكل مطابق لهذا الهرمون، وكما أن دواء الترامادول من الأدوية التي لها آثار جانبية قد تلحق المريض بمضاعفات، لذلك لا يمكن إستخدام هذا العلاج إلا من خلال إستشارة طبية، فيجب الإنتباه بشكل جيد عند إستخدام هذا الدواء لأنه من الممكن أن يُصيب صاحبه بالإدمان، فقد قررنا أن نقدم لكم نبذة عن هذا العلاج وفوائده وخطورته على المريض.

تحذيرات دواء الترامادول

يوجد لدواء الترامادول الكثير من التحذيرات التي وجب على كل مريض يريد إستخدامه أن يعرفها، وسنذكر لكم بعض هذه التحذيرات وهي:

  • الإستخدام الخاطيء والإدمان: فمن الممكن إستخدام العلاج بشكل خاطيء وبغيره موضعه وحاجته أن يسبب للشخص عُرضه أكبر للإدمان، فالإستخدام المفرط للترامادول يصيب الشخص بالإدمان وقد يُعرض حياته للخطر، لأن إستخدام المفرط في هذا العلاج يُصيب الجهاز العصبي بخلل وقد يودي بحياة الشخص للوفاة.
  • الإستخدام أثناء الحمل: قد يؤدي تناول دواء الترمادول بشكل مستمر للمرأة الحامل لإصابة الجنين بتشوهات جينية، مما يؤدي إلى إصابة الجنين بملازمة تُسمى الإمتناع الوليدي، فهذه الحالى تحدث من خلال دخول العلاج إلى الجنين بواسطة المشيمة، فيؤدي ذلك إلى الإعتماد الكلي للجسم الجنين على علاج الترامادول، فعند الإنقطاع يؤثر على الجنين بشكل كبير مما قد يؤدي إلى وفاته.
  • ضعف القدرة على التنفس: قد يؤدي تناول الترامادول بشكل خاطيء أو من دون إستشارة طبية إلى الصعوبة في التنفس.
  • تناول الأطفال للدواء: لا بد من تجنب إستخدام علاج الترامادول لمن هم دون الثامنة عشر، لأن جسم الأطفال يحتوي على نشاطات ممكن تؤدي إلى معالجة الوجع بشكل سريع دون تدخل لمسكنات، فالإستخدام الخاطيء للعلاج قد يسبب ضرر للطفل ومن الممكن أن يودي بحياته.
  • النوبات العصبية: الإستخدام المفرط لعلاج الترامادول يصيب الجهاز العصبي بنوبات عصبية، فقد يؤدي أستخدام العلاج إلى تلف الجهاز العصبي.

الآثار الجانبية لدواء الترامادول

يوجد لدواء الترمادول آثار جانبية لا بد لنا من التعرف عليها، ولذلك وجب إستشارة الطبيب حتى نتجنب الإصابة بالمصاعفات التي قد تسبب لنا الكثير من المتاعب، ومن هذه الآثار هي:

  • الغثيان والتقيؤ.
  • الإمساك.
  • الصداع.
  • الشعور بالنعاس.
  • الشعور بالدوار.
  • جفاف في الفم.
  • ضعف في طاقة الجسم.
  • التعرّق.

مراجعة الطبيب

قد يظهر على المريض بعض الأعراض عند إستخدامه لدواء الترمادول، فعند الشعور بمثل هذه الأعراض لا بد من المريض أن يتوجه إلى الطبيب الخاص به ومراجعته على الفور، فالأعراض التي تستدعي المريض إلى الذهاب للطبيب هي:

  • إنخفاض في ضربات القلب وضعفها.
  • الشعور بالدوران مما قد يؤدي إلى الإغماء.
  • ظهور صوت عند التنفس.
  • النوبات العصبية.
  • إنخفاض نسبة الكورتيزول وظهور بعض من أعراضه.
  • عدم إنتظام الدورة الشهرية لدى المرأة.
  • ظهور علامات تدل على الإصابة بالحساسية.
  • فقدان الرغبة الجنسية.