سوف نجيب لكم اجابة شافية على هل يجوز زواج المسلم من يهودية وفقا للقران الكريم والسنة، وسوف نذكر لكم قصة احد الصحابة الذي تزوج بيهودية من اجل ان تعم الفائدة ويتمكن القارئ من الحصول على الاجابة الشافية من خلال التعرف على هل يجوز زواج المسلم من يهودية، لان هذا السؤال تكرر كثيرا بين الناس ولذلك وجدنا انه من الجيد ان نقوم بانشاء هذه الصفحة من اجل عرض المعلومات المؤكدة بشان موضوع الزواج من يهودية.

قد يرى بعش العلماء ان الزواج من يهودية حرام فيما يرون انه يمكن للمسلم الزواج من نصرانية او مسيحية. ويتساءل البعض عن هل يمكن للمسلم الزواج من امراة تتبع لاهل الكتاب. في هذه الصفحة سوف نتعرف على ذلك.

هل يجوز زواج المسلم من يهودية

يمكن للمسلم الزواج من اهل الكتاب، والمقصود باهل الكتاب هم الاسلام والمسيحية واليهودية، وفيما يتعلق باليهودية فان هناك بعض الاختلافات، لكن هو ليس حرام الزواج من يهودية ولكن مكروه وذلك بسبب ان اليهود يعيثون في الارض فسادا.

يمكن القول بانه يجوز الزواج من يهودية ان كانت تنطبق عليها الشرو التالية:

  • ان تكون عفيفة.
  • ان لا تكون ممن يعيثون بالارض فسادا او الذين سلبوا ارض غيرهم بدون وجه حق.

ان انطبقت عليها هذه الشروط فانه يمكن الزواج من يهودية.

هذا وقد ورد ان الصحابي الجليل حذيفة بن اليمام قد تزوج من يهودية وقد وصل خبر الى عمر من الخطاب بانه تزوج يهودية فغضب عمر. وعندما علم حذيفة ذهب اليه وساله احرام الزواج من يهودية قال له لا وانما خشيت ان تتعاطوا المومسات منهن.

لذلك الزواج من يهودية مكروه وليس حرام.