لقد اعلن بنك التنمية الاجتماعية ضمن الاخبار الجديدة من انه سوف يعفي بعض الاشخاص الذين تنطبق عليهم الشروط المعلنة من قبل البنك من اجل مساعدة الناس الاكثر احتياجا في ظل ازمة كورونا، حيث ان فيروس كورونا قد تسبب في تعطل الكثير من الناس عن العمل، وبالتالي اصبحوا بدون راس مال او مصدر دخل، وهذا بالطبع سوف يضعهم في موقف صعب مع البنوك التي تطالب باسترداد قيمة قروضها التي تم اقتراضها من هؤلاء الاشخاص. ولكن بنك التنمية الاجتماعية يرغب في ابراز رغبته في تحمل المسؤلية والمشاركة في التخفيف عن الناس في ظل ازمة كورونا.

لذلك فان بنك التنمية الاجتماعية اعلن عن نيته من اعفاء بعض الاشخاص الذين اخذوا قرض من البنك من اجل مساعدتهم على استكمال طريقهم نحو التقدم والنجاح بعيدا عن اي قيود قد تشكل خطرا على حياتهم وخصوصا في ظل ازمة كورونا.

شروط اعفاء بنك التنمية الاجتماعية 1441

هناك بعض الشروط التي يجب توافرها في الشخص المقترض من اجل السماح لمسؤولي البنك باعفاءه من القرض، وقد تعتمد هذه الشرط على عدة معايير مثل عدد افراد الاسرة، الحالة الصحية، نوع مصدر الدخل ان كان حكومي او خاص، وايضا الحالة الصحية للشخص لها دور مهم في تحديد ان كان يقبل الاعفاء ام لا. حيث ان الحالة الصحية للشخص لها دور كبير في اتخاذ القرار باعفاءه من عدمه.

لان الحالة الصحية للشخص سوف تحدد مقدرته على العمل وبالتالي قدرته على الربح وجلب الاموال، الشخص الذي يعاني من تدهور صحته سوف يعجز بطبعية الحالة عن سداد القرض، وبالتالي فان بنك التنمية الاجتماعية يعطيهم فرصة من اجل اعفائهم من قرض التنمية الاجتماعية.

الشروط التي يجب ان تكون متوافرة هي كالتالي:

  • عدد افراد الاسرة
  • الحالة الصحية
  • مصدر الدخل
  • تاثر مصدر الدخل بفيروس كورونا

في النهاية نرغب في الاشارة الى ان الاعفاء من القروض قد يكون بامر ملكي، وقد لا يطال جميع الاشخاص المقترضين. في الاونة الاخيرة بسبب ازمة فيروس كورونا التي تسببت في اوضاع اقصادية سيئة بالنسبة للناس فقد تم اصدار العديد من الاوامر الملكية التي تقضي باعفاء العديد من الاشخاص من القروض سواء من بنك التنمية الاجتماعية او غيره.

لذلك لا يوجد تقديم لطلب اعفاء وانما يكون ذلك من قبل امر ملكي والتي يتم في العادة وضع لجنة تقوم بدارسة حالة كل شخص وتتاخذ الاجراءات المناسبة وفقا للمعايير المعلنة في الاعلى وبعد ذلك تقوم هذه اللجنة باختيار الاشخاص من اجل اعفاء بنك التنمية الاجتماعية من حسابهم.